EN
  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2010

قبل أسبوعين من مواجهة البرازيل بالدوحة الاتحاد الأرجنتيني يُبقي على باتيستا مدربًا لراقصي التانجو

ينهي الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم الجدل حول موقف الأرجنتيني سيرخيو باتيستا والإبقاء عليه مدربًا لمنتخب بلاده يوم الثلاثاء؛ وذلك قبل أسبوعين من المباراة الدولية الودية أمام غريمه التقليدي البرازيل في الدوحة.

ينهي الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم الجدل حول موقف الأرجنتيني سيرخيو باتيستا والإبقاء عليه مدربًا لمنتخب بلاده يوم الثلاثاء؛ وذلك قبل أسبوعين من المباراة الدولية الودية أمام غريمه التقليدي البرازيل في الدوحة.

وكان الاتحاد الأرجنتيني عيَّن باتيستا- الذي أشرف على المنتخب الأولمبي حامل ذهبية الألعاب الأولمبية عام 2008 في بكين- مدربًا للمنتخب مؤقتًا خلفًا لدييجو أرماندو مارادونا الذي أقيل من منصبه عقب الخروج المذل أمام ألمانيا 0-4 في الدور ربع النهائي لنهائيات كأس العالم الأخيرة في جنوب إفريقيا.

وستعلن اللجنة التنفيذية للاتحاد الأرجنتيني يوم الثلاثاء قرارها غداة اجتماعٍ مع اللجنة المُكلَّفة بتعيين مدرب للمنتخب، والتي استمعت إلى باتيستا.

وأوضح أندريس فنتورا المتحدث باسم المنتخب الأرجنتيني عقب الاجتماع، أن اللجنة طالبت باتيستا بوضع "حصيلة فترة قيادته المنتخبَ بالوكالة، وشرح ما ينوي القيام به في حال تعيينه مدرباً".

ويحظى باتيستا بدعمٍ من العيار الثقيل يتمثل في رئيس الاتحاد خوليو جروندونا.

وحقق باتيستا نتائج متباينة منذ تعيينه مدربًا بالوكالة؛ حيث حقق فوزًا صعبًا على أيرلندا 1-0، ثم سحق إسبانيا بطلة العالم برباعية نظيفة في غياب العديد من اللاعبين الأساسيين للأخيرة، قبل أن يخسر أمام اليابان 0-1.

ويحظى باتيستا الذي توِّج باللقب العالمي عام 1986، أيضًا بدعم مهاجم برشلونة ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم 2009، وقال: "أتمنى أن يبقى؛ لأننا مرتاحون معه، والمنتخب يلعب بشكل جيد، وأحب الطريقة التي نلعب بها".

وأمام المنتخب الأرجنتيني محطة مفصلية في العام 2011؛ إذ يستضيف بطولة كوبا أمريكا، وهو يأمل إضافة لقب جديد إلى خزائنه الخالية منذ 1993.