EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2011

الإصابة تهدد جبور بالغياب عن لقاء الجزائر والمغرب

إصابة جبور لم تتضح بعد

إصابة جبور لم تتضح بعد

تلقى الدولي الجزائري زهير رفيق جبور -مهاجم فريق أوليمبياكوس اليوناني- إصابة قوية في ركبته قد تحرمه من اللقاء المرتقب أمام المغرب في الرابع من يونيو/حزيران المقبل، في الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012 التي تستضيفها الجابون وغينيا الاستوائية.

تلقى الدولي الجزائري زهير رفيق جبور -مهاجم فريق أوليمبياكوس اليوناني- إصابة قوية في ركبته قد تحرمه من اللقاء المرتقب أمام المغرب في الرابع من يونيو/حزيران المقبل، في الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012 التي تستضيفها الجابون وغينيا الاستوائية.

وجاءت إصابة جبور في المباراة التي خاضها أساسيا مع فريقه اليوناني ضد نادي أبولون ليماصول القبرصي، في ثاني المباريات الودية التي يخوضها في معسكره بقبرص، وذلك حسبما ذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية.

وتعرض مهاجم الخضر لضربة قوية، بعد تدخل عنيف من أحد لاعبي الفريق القبرصي، لكنه واصل اللعب لبعض الوقت قبل أن يخرج مع نهاية الشوط الأول، خوفا من تضاعف الإصابة.

ولم تتضح بعد مدى خطورة إصابة جبور، رغم أن الصحف اليونانية أكدت أنها ليست خطيرة حسب التقديرات الأولية، خاصة أنه يستعد للانضمام إلى معسكر الخضر المقرر في مدينة ''لامانجا'' الإسبانية استعداد لمواجهة المغرب.