EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2010

يعود لمهمته بعد قيادة الترجي لنهاية الموسم الإبقاء على البنزرتي مدربا لنسور قرطاج لمدة عامين

الcرتي يواصل مهمته كمدرب للمنتخب التونسيّ

الcرتي يواصل مهمته كمدرب للمنتخب التونسيّ

قرر الاتحاد التونسي لكرة القدم يوم الأربعاء الإبقاء على المدرب فوزي البنزرتي لمواصلة الإشراف على الجهاز الفني لمنتخب تونس حتى عام 2010 قابلة للتمديد عامين آخرين، وبذلك تنتهي حالة الجدل التي أثيرت حول مستقبل المدير الفني "لنسور قرطاج" بعد فشله في قيادة منتخب بلاده، لتخطي الدور الأول في نهائيات كأس الأمم الإفريقية المقامة حاليا في أنجولا.

  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2010

يعود لمهمته بعد قيادة الترجي لنهاية الموسم الإبقاء على البنزرتي مدربا لنسور قرطاج لمدة عامين

قرر الاتحاد التونسي لكرة القدم يوم الأربعاء الإبقاء على المدرب فوزي البنزرتي لمواصلة الإشراف على الجهاز الفني لمنتخب تونس حتى عام 2010 قابلة للتمديد عامين آخرين، وبذلك تنتهي حالة الجدل التي أثيرت حول مستقبل المدير الفني "لنسور قرطاج" بعد فشله في قيادة منتخب بلاده، لتخطي الدور الأول في نهائيات كأس الأمم الإفريقية المقامة حاليا في أنجولا.

وعقد أحمد علولو -رئيس لجنة المنتخبات- مؤتمرا صحفيّا، قال فيه: إن اتحاد كرة القدم توصل إلى اتفاق مبدئي مع المدرب فوزي لتولي الإشراف على الجهاز الفني للمنتخب الوطني بعد انتهاء ارتباطه بالترجي بنهاية الموسم الكروي (2009-2010).

وأضاف علولو أن التعاقد مع البنزرتي سيكون لمدة عامين، وفي حال نجاحه في قيادة الفريق للتأهل إلى دور الثمانية بكأس أمم إفريقيا التي تقام 2012، سيواصل تدريبه للمنتخب حتى 2014، موضحا أن عدم توقيع عقد مع البنزرتي جاء بسبب ارتباطه مع الترجي حتى الـ 30 من يونيو/حزيران 2011.

يذكر أن البنزرتي قد تولى تدريب تونس عقب إقالة البرتغالي همبرتو كويليو، بعد فشله في قيادة الفريق إلى نهائيات كأس العالم (جنوب إفريقيا 2010)، لكن المدرب الوطني لم ينجح في التأهل بالمنتخب للدور الثاني، لتنتشر تقارير بأن الاتحاد التونسي دخل في مفاوضات مع عدة مدربين من بينهم الفرنسي إيلي بوب ومواطنه باتريك لويج.

وعلق علولو على تلك التقارير، قائلا: "لم يتصل الاتحاد بأيّ مدرب، فنحن نشعر بالرضا عن الجهد الكبير الذي قام به البنزرتي خلال منافسات كأس أمم إفريقيا، على رغم أن النتيجة لم تكن مرضية تماما".