EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2011

حصل على راحة عشرة أيام استقرار حالة سمير زاهر إثر إصابته بجلطة

سمير زاهر

زاهر تعرض أمس لوعكة صحية مفاجئة

حالة سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم- تستقر بعد تعرضه لأزمة صحية مفاجئة أمسانتقل على إثرها إلى أحد المستشفيات‏.‏

استقرت حالة سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم- بعد تعرضه لأزمة صحية مفاجئة أمسانتقل على إثرها إلى أحد المستشفيات‏.‏

وأكد الطبيب المشرف على حالة زاهر أنه تعرض لجلطة في القدم اليسرى وتم وضعه تحت الملاحظة، وأن حالته استقرت في الوقت الحالي، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الأهرام" المصرية‏.

وسيحصل زاهر على راحة لمدة عشرة أيام بسبب هذه الوعكة الصحية التي أبعدته عن اجتماع مهم مع الأندية المحلية.

وكان زاهر بدأ في اليومين الأخيرين عقد جلسات مع رؤساء ومسؤولي الأندية لوضع أسس انطلاق دوري المحترفين المحلي الموسم المقبل قبل أن يتعرض أمس لوعكة صحية خلال وجوده بمقر الاتحاد المصري.

زاهر سيحصل على راحة لمدة عشرة أيام بسبب الوعكة الصحية

من جهته حرص الأمريكي بوب برادلي - المدير الفني للمنتخب المصري ومعاونيه زكي عبد الفتاح - مدرب حراس المرمى وسمير عدلي - المدير الإداري على الاطمئنان على زاهر.

 كما زاره أعضاء مجلس الإدارة مجدي عبد الغني وكرم كردي وأحمد مجاهد في المستشفى الذي يرقد فيه رئيس الاتحاد تحت الملاحظة بعد أن أثبتت الفحوصات التي أجراها زاهر إصابته بجلطة في الساق.

من ناحية أخرى تقرر تأجيل اعتماد تعديلات لائحة المسابقات إلى حين عودة سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة لممارسة مهام عمله وتعافيه من الوعكة الصحية التي ألمت به.

 وكان جمال محمد على -عضو مجلس الإدارة- قد ترأس اجتماع لجنة المسابقات مع مندوبي الأندية أمس بشأن تعديل عقوبة إشعال الشماريخ لتشمل فرض غرامة مالية على النادي حال قيام جماهيره بإشعال الشماريخ، وفي حال إلقائها على أرض الملعب يتم معاقبة النادي بإقامة مباراته التالية بدون.