EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2012

إيقاف "شيكابالا" نجم الزمالك لأجل غير مسمى ومنعه من تمثيل "الفراعنة"

شيكابالا

النجم الأسمر أخطأ في حق مدربه

مجلس إدارة الزمالك المصري يقرر إيقاف لاعب وسطه محمود عبد الرازق "شيكابالا" إلى أجل غير مسمى؛ بسبب سلوكه غير اللائق تجاه المدير الفني للفريق حسن شحاتة عقب استبداله في المباراة أمام المغرب الفاسي المغربي

  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2012

إيقاف "شيكابالا" نجم الزمالك لأجل غير مسمى ومنعه من تمثيل "الفراعنة"

قرر مجلس إدارة الزمالك المصري إيقاف لاعب وسطه محمود عبد الرازق "شيكابالا" إلى أجل غير مسمى؛ بسبب سلوكه غير اللائق تجاه المدير الفني للفريق حسن شحاتة عقب استبداله في المباراة أمام المغرب الفاسي المغربي أمس الأحد في إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال إفريقيا.

وأوضح المجلس أنه قرر تحويل شيكابالا إلى التحقيق، والتوصية بالبحث له عن عقد احتراف؛ بعدما أصر شحاتة على عدم رغبته في وجود اللاعب في الفريق بعدما خرج عن النص والذوق العام، وعنّف مدربه بشكل غير لائق عقب تغييره في الدقيقة 65 من عمر اللقاء، الذي انتهى لصالح الزمالك بهدفين نظيفين وبلوغه الدور ربع النهائي (دوري المجموعاتفي سلوك يشبه ما قام به أحمد حسام "ميدو" لاعب الزمالك الحالي مع المدرب ذاته حينما كان شحاتة مدربا لمنتخب مصر عام 2006.

يأتي ذلك في الوقت الذي تضامن فيه الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة الأمريكي بوب برادلي، وقرر عدم اختيار شيكابالا في التشكيل القادم استعدادا لمعسكر المغرب الذي سيسبق المواجهات الإفريقية الأربعة المرتقبة في حزيران/يونيو المقبل في تصفيات كأس إمم أفريقيا 2013 في جنوب إفريقيا وتصفيات كأس العالم المقررة في البرازيل 2014، وذلك تضامنا مع العقاب التأديبي الذي فرض على اللاعب من الجهاز الفني والإدارة، علما بأن عضو مجلس إدارة النادي عمرو الجنايني الوحيد الذي حاول تهدئة الأجواء بين اللاعب وشحاتة دون جدوى.

يذكر أن شيكابالا بدأ الموسم بمشاجرة مع زميله هاني سعيد أسفرت عن كسر في قدم الأخير أبعدته ما يقرب من ثلاثة أشهر عن الملاعب ما بين رحلة علاج واستشفاء.

وخضع شيكابالا أكثر من مرة إلى التحقيق، وفرضت عليه غرامات كثيرة نتيجة الاستهتار والتراخي في التدريبات، والغياب غير المبرر عنها، الأمر الذي اضطر شحاتة إلى عدم وضعه في التشكيلة التي خاضت إياب الدور الأول أمام أفريكا سبور الإيفواري رغم حاجة الفريق اليه.

وربما تكون مساحة الود بين اللاعب والجهاز الفني قد وصلت إلى الهاوية بعد نهاية لقاء بطل المغرب، وهو الأمر الذي استشعره الكثيرون داخل أروقة النادي، الأمر الذي أدى ببعض أفراد الجهاز الفني بالتهديد بالاستقالة في حال عاد شيكابالا إلى صفوف الفريق دون عقاب رادع.