EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2009

قرارات رادعة ضد انتر ميلان إيقاف "البلطجي" أدريانو ومورينيو "المتهور"

إيقاف أدريانو 3 مباريات

إيقاف أدريانو 3 مباريات

انهالت العقوبات والإيقافات على نادي انتر ميلان الإيطالي عقب الانتهاء من منافسات الأسبوع العشرين للدوري الإيطالي وتحديدا عقب الفوز على سمبدوريا بهدف نظيف عن طريق البرازيلي أدريانو، الذي أحرز هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة من اللقاء مانحا فريقه صدارة المسابقة.

انهالت العقوبات والإيقافات على نادي انتر ميلان الإيطالي عقب الانتهاء من منافسات الأسبوع العشرين للدوري الإيطالي وتحديدا عقب الفوز على سمبدوريا بهدف نظيف عن طريق البرازيلي أدريانو، الذي أحرز هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة من اللقاء مانحا فريقه صدارة المسابقة.

وقررت رابطة الدوري الإيطالي لكرة القدم إيقاف أدريانو "البلطجي" ثلاث مباريات بسبب قيامه بضرب دانييلي جاستالديلو لاعب سمبدوريا على وجهه دون أي مبرر، ليلقى أدريانو نفس مصير مواطنه رونالدينيو الذي سبق وأن تم إيقافه بسبب القيام بالسلوك نفسه.

ولم ينتبه الحكم لواقعة الاعتداء داخل منطقة الجزاء لكن بيانا للرابطة قال إن القرار تم اتخاذه بعد مشاهدة إعادة تلفزيونية للواقعة.

وأحرز أدريانو هدف الفوز قبل نهاية الشوط الأول ليمنح انترناسيونالي الفوز واستعادة الصدارة بفارق ثلاث نقاط.

ولم يلعب أدريانو الذي يتسم بقوة البنيان مباريات كثيرة مع انترناسيونالي هذا الموسم بعدما أغضب مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو بسبب عدم الالتزام في موعد النوم والراحة، وتصويره في أحد الملاهي الليلية في وقت سابق، لكنه قرر الالتزام والاستجابة لتعليمات الجهاز الفني للفريق.

كما تم إيقاف مورينيو عن مباراة الفريق المقبلة خارج أرضه ضد كاتانيا بعد طرده الأحد قبل هدف أدريانو مباشرة بسبب الاعتراض على قرارات حكم اللقاء وقيامه بتوجيه اللوم على قراراته أكثر من مرة.

وغاب المهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش عن مباراة سامبدوريا بسبب الإيقاف لكنه سيكون جاهزا للعب ضد كاتانيا.

وفي وقت سابق هذا الشهر أوقف البرازيلي رونالدينيو لاعب ميلان ثلاث مباريات في كأس إيطاليا بعدما أوضحت إعادة تلفزيونية أنه وجه ضربة بالمرفق إلى لاعب منافس في مباراة خسرها الفريق 2-1 ضد لاتسيو في دور الستة عشر.