EN
  • تاريخ النشر: 11 مارس, 2011

إصابة شيسني تخلق أزمة حراسة مرمى في أرسنال

شيسني يغيب عن الملاعب ستة أسابيع

شيسني يغيب عن الملاعب ستة أسابيع

تعرض أرسنال الإنجليزي لضربة؛ لأنه سيفتقد حارس مرماه البولندي الشاب فويسييتش شيسني لمدة ستة أسابيع، بعد إصابته الثلاثاء الماضي في إصبع يده أمام برشلونة الإسباني (1-3)، في إياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

تعرض أرسنال الإنجليزي لضربة؛ لأنه سيفتقد حارس مرماه البولندي الشاب فويسييتش شيسني لمدة ستة أسابيع، بعد إصابته الثلاثاء الماضي في إصبع يده أمام برشلونة الإسباني (1-3)، في إياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكشف مدرب النادي اللندني الفرنسي أرسين فينجر أنه سيحتكم إلى قاعدة التعاقد الطارئ؛ من أجل ضم حارس بديل لأنه لم يبق سوى الإسباني مانويل ألمونيا بين الخشبات الثلاث بسبب إصابة الحارس البولندي الآخر لوكاس فابيانسكي، الذي يغيب عن الملاعب حتى نهاية الموسم.

وذكر فينجر أن الحارس الآخر الإيطالي فيتو مانوني، المعار حاليا إلى هال سيتي، يعاني أيضا من إصابة في فخذه ستبعده عن الملاعب لستة أسابيع، مضيفا: "نحن بحاجة الآن إلى حارس مرمى يتمتع بالخبرة لكي يكون بديلا لألمونيا؛ لأن مانوني يغيب عن الملاعب ستة أسابيع وبالتالي لا يمكننا الاستعانة به، مانوني متواجد معنا في التمارين لكنه يخضع للعلاج ولا يمكنه اللعب في الأسابيع الستة المقبلة، بإمكاننا استرداده من هال سيتي لكن دون جدوى".

وواصل: "اعتقد أن فويسييتش سيغيب لمدة ستة أسابيع، وفابيانسكي يبتعد حتى نهاية الموسم، نحن بحاجة -دون أدنى شك- إلى دعم في حراسة المرمى".