EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2009

تأكد غيابه عن موقعة 14 نوفمبر إصابة حسان يبدا تربك حسابات الخضر أمام الفراعنة

يبدا خارج حسابات سعدان

يبدا خارج حسابات سعدان

تطارد الإصابات لاعبي المنتخب الجزائري قبل الموقعة المرتقبة لهم أمام المنتخب المصري في الجولة الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، التي ستقام يوم الـ14 من نوفمبر الجاري في القاهرة، حيث تعرض الجزائري حسن يبدا المحترف في صفوف بورتسموث الإنجليزي لإصابة بالغة عبارة عن تمزق عضلي، مما أكد غيابه عن مباراة الفراعنة في اللقاء الحاسم.

تطارد الإصابات لاعبي المنتخب الجزائري قبل الموقعة المرتقبة لهم أمام المنتخب المصري في الجولة الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، التي ستقام يوم الـ14 من نوفمبر الجاري في القاهرة، حيث تعرض الجزائري حسن يبدا المحترف في صفوف بورتسموث الإنجليزي لإصابة بالغة عبارة عن تمزق عضلي، مما أكد غيابه عن مباراة الفراعنة في اللقاء الحاسم.

وأعلن الموقع الرسمي لنادي بورتسموث أن غياب يبدا عن لقاء بلاكبيرن في الدوري الإنجليزي لكرة القدم التي انتهت لصالح الأخير 1-3 وضعت الجهاز الفني بقيادة رابح سعدان في حيرة من أمره.

ويبدو أن الأزمات والمشاكل تحاصر الخضر من كل جانب، خاصة أن القوة الضاربة للمنتخب الجزائري الغالبية العظمى من المحترفين في مختلف الأندية الأوروبية؛ حيث وصل إجمالي المحترفين المختارين من قبل سعدان إلى 16 محترفا.

كما يعاني الخضر حاليا من إصابة كل من مجيد بوقرة وكريم زياني وعنتر يحيى، فضلا عن عودة كل من ياسين بزاز ومراد مغني ويزيد منصوري وقاواوي من الإصابة مؤخرا، وهو ما سيجعل من مهمة الجهاز الفني بقيادة رابح سعدان صعبة جدا لاختيار التشكيلة التي سيواجه بها "الفراعنة".

هذا وقد سافر السبت وفد المنتخب الجزائري إلى مدينة روما الإيطالية، ومنها إلى فلورنسا حيث سيقيم معسكره التحضيري بالمركب الرياضي "كوفيرتشيانو" الخاص بالمنتخب الإيطالي حتى يوم الـ12 من نوفمبر الجاري موعد سفر "الخضر" إلى العاصمة المصرية القاهرة.