EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2010

الاتحاد يبحث استعادة ذاته إدارة الاتحاد ترفض إهانة نور.. وتنتظر عودة زياية

نور يعتذر للاتحاديين عن ضياع كأس ولي العهد

نور يعتذر للاتحاديين عن ضياع كأس ولي العهد

استنكرت إدارة نادي الاتحاد السعودي التصريحات التي أطلقها عضو شرف النادي طلعت لامي ضد قائد الفريق محمد نور، فيما يخص علاقته بناديه، وكذلك فيما يتعلق بسلوكياته الشخصية، مشيرة إلى أنه تجاوز حدود النقد الهادف البناء.

  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2010

الاتحاد يبحث استعادة ذاته إدارة الاتحاد ترفض إهانة نور.. وتنتظر عودة زياية

استنكرت إدارة نادي الاتحاد السعودي التصريحات التي أطلقها عضو شرف النادي طلعت لامي ضد قائد الفريق محمد نور، فيما يخص علاقته بناديه، وكذلك فيما يتعلق بسلوكياته الشخصية، مشيرة إلى أنه تجاوز حدود النقد الهادف البناء.

وقالت إدارة الاتحاد -في بيان لها-: "بناء على بعض التصريحات الصحفية والحوارات التلفزيونية لعضو الشرف الاتحادي طلعت لامي؛ التي تجاوزت حدود النقد الهادف البناء، فيما يخص علاقة قائد الفريق محمد نور بناديه، وكذلك فيما يتعلق بسلوكياته الشخصية داخل الملعب وخارجه، تعبّر إدارة نادي الاتحاد عن أسفها الشديد لكل الآراء التي أدلى بها لامي، سواء عبر الصحافة في الآونة الأخيرة، أو من خلال أطروحاته في أحد البرامج التلفزيونية، التي لا تمت للحقيقة بصلة".

وأضاف البيان "أن تصريحات لامي تصنف على أنها آراء شخصية لا تتفق معها إدارة النادي بأي حال من الأحوال، وترفضها بشكل قاطع، وذلك من منطلق الصفات الأخلاقية والسلوكية التي يتمتع بها قائد ونجم الفريق محمد نور، وحرصه الدائم على الالتزام بالتعليمات والأنظمة، حيث يعتبر نموذجا للاعب المثالي وقدوة حسنة لزملائه اللاعبين".

جاء ذلك بعدما انتقد نور إدارة ناديه لصمتها على انتقادات فضائية طالته، دون أن تدافع عنه، وهو ما دفعها -بحسب مراقبين- لإصدار بيان الثلاثاء تأكيدا لدعمها المعنوي للاعب، وذلك حسب ما ذكرت جريدة الرياض السعودية اليوم الأربعاء 10 فبراير/شباط.

من جانب آخر، ينتظر الاتحاد أن يفي محترف فريقهم الكروي الأول الجزائري عبد الملك زياية بوعده، ويصل إلى جدة للانضمام إلى زملائه في تدريباتهم مع الفريق، وذلك بعد أن وعد بالعودة حينما غادر جدة -الأحد الماضي- للاطمئنان على صحة والدته، كما جاء في بيان نادي الاتحاد الذي كشف عن أسباب مغادرة اللاعب إلى بلاده بعد 48 ساعة فقط من موعد وصوله، عقب مشاركته مع منتخب بلاده في نهائيات كأس الأمم الإفريقية التي اختتمت قبل أيام قليلة في أنجولا.

وكانت صحف جزائرية واصلت -لليوم الثاني على التوالي- تأكيدها على أن زياية عاد لبلده لبحث سبل التعامل مع الاتحاد الذي قالت: إنه مدد فترة العقد على خلاف ما تم الاتفاق عليه مع اللاعب عند توقيع الاتفاقية المبدئية في فرنسا، التي يقول اللاعب إنها لمدة 24 شهرا، وإنه فوجئ عندما حضر إلى جدة بأنها مددت 6 أشهر إضافية؛ لتصل إلى 30 شهرا، وإنه رفض التوقيع على العقد نتيجة لها، وأصرّ على العودة إلى الجزائر، على رغم محاولات رئيس نادي وفاق سطيف عبد الحكيم سرار إقناعه بالبقاء في جدة، على أن يتكفل سرار بتسوية الموضوع مع مسؤولي نادي الاتحاد.

إلى ذلك تقرر أن يغادر فريق الاتحاد إلى العاصمة الأوزبكية طشقند، قبل أربعة أيام من موعد مباراته أمام فريق بونيودكور الأوزبكي، في أولى جولات دور المجموعات من بطولة دوري أبطال أسيا؛ التي ستلعب في 23 من فبراير/شباط الجاري، حيث سيغادر الفريق في 19 منه على متن طائرة خاصة.