EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2011

إجبار مدرب الغرافة على الاعتذار إلى حكام قطر

البرازيلي كايو جونيور

البرازيلي كايو جونيور

قررت لجنة الانضباط بالاتحاد القطري لكرة القدم، فرض عقوبة مالية تبلغ 35 ألف ريال، على البرازيلي كايو جونيور مدرب فريق الغرافة، وتوجيه إنذار إليه مع إجباره على تقديم اعتذار علني إلى الاتحاد القطري للعبة ولجنة الحكام وفريق لخويا أمام وسائل الإعلام، بعد تصريحاته عقب مباراة فريقه ضد لخويا.

قررت لجنة الانضباط بالاتحاد القطري لكرة القدم، فرض عقوبة مالية تبلغ 35 ألف ريال، على البرازيلي كايو جونيور مدرب فريق الغرافة، وتوجيه إنذار إليه مع إجباره على تقديم اعتذار علني إلى الاتحاد القطري للعبة ولجنة الحكام وفريق لخويا أمام وسائل الإعلام، بعد تصريحاته عقب مباراة فريقه ضد لخويا.

وانتقد جونيور الحكامَ عقب مباراة الفريقين في المرحلة الثالثة عشرة من الدوري القطري، وشكك في نزاهتهم، وأكد مجاملتهم الفريقَ المنافس.

وتحدث جونيور بانفعال شديد قبل وبعد مباراة لخويا، عندما اتهم في البداية كل الحكام القطريين بمجاملة هذا الفريق على حساب باقي الفرق الأخرى، ثم أكد أن نتائج الغرافة ستتحسن مع عودة التحكيم الأجنبي لإدارة مباريات الدوري، قبل أن يصب جام غضبه على طاقم التحكيم الذي أدار مباراته ضد لخويا، واتهمه بتغيير نتيجة المباراة كي يفوز المنافس.

وتقدم جونيور باعتذار علني، صباح الأربعاء، خلال المؤتمر الصحفي لمباراة الفريق المقبلة ضد فريق نادي قطر، في إطار المرحلة الخامسة عشرة من الدوري.

وأكد جونيور أنه لم يقصد تجريح ولا إهانة أية جهة، لكنه كان غاضبًا من الأخطاء التحكيمية التي شهدتها المباراة وأثرت في النتيجة، مبديًا أسفه لما بدر منه، وأنه لن يكرر مثل تلك التصريحات.