EN
  • تاريخ النشر: 09 فبراير, 2011

بسبب خطأ في الجمرك إتلاف قميص تريزيجيه بمونديال 1998م

قال جامع شهير للتحف يوم الأربعاء: إن ضباط الجمارك أتلفوا قميص المهاجم الفرنسي ديفيد تريزيجيه، في نهائي كأس العالم 1998م أمام البرازيل ظنا منهم أنه مقلد.

قال جامع شهير للتحف يوم الأربعاء: إن ضباط الجمارك أتلفوا قميص المهاجم الفرنسي ديفيد تريزيجيه، في نهائي كأس العالم 1998م أمام البرازيل ظنا منهم أنه مقلد.

واشترى أوليفر ديموليس القميص من شخص برازيلي عبر الإنترنت، مقابل 7350 يورو (10030 دولاراوهو المبلغ الذي يحاول استرداده من الجمارك الفرنسية، بعد إقدامها على اتلاف القميص.

ونقلت صحيفة "دوفين" -عن ديموليس- قوله: "لقد كان قميصا رسميا، وكان آخر قطعة أضيفها إلى مجموعتي.. وعندما ذهبت لاستلامه أبلغوني بأن الجمارك أتلفته، اعتقادا منهم أـنه مقلد. لقد جن جنوني".

وكانت فرنسا الدولة المضيفة فازت على البرازيل 3-0، في المباراة النهائية التي لم يشارك فيها تريزيجيه؛ الذي جلس على مقاعد البدلاء.