EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2010

قائد العراق قد يترك الغرافة أندية سعودية وإماراتية تفاوض يونس محمود

محمود يؤكد أن الهلال دمر الغرافة

محمود يؤكد أن الهلال دمر الغرافة

أكد يونس محمود قائد منتخب العراق ومهاجم فريق الغرافة القطري إمكانية مغادرته الدوري القطري، واحترافه في السعودية أو الإمارات، خلال الانتقالات الشتوية المقررة في يناير/كانون الثاني، مشيرا إلى تلقيه أكثر من عرض من أندية سعودية وإماراتية.

  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2010

قائد العراق قد يترك الغرافة أندية سعودية وإماراتية تفاوض يونس محمود

أكد يونس محمود قائد منتخب العراق ومهاجم فريق الغرافة القطري إمكانية مغادرته الدوري القطري، واحترافه في السعودية أو الإمارات، خلال الانتقالات الشتوية المقررة في يناير/كانون الثاني، مشيرا إلى تلقيه أكثر من عرض من أندية سعودية وإماراتية.

وقال محمود: "لن أكشف عن الأندية في الوقت الحالي، أحتفظ بهم لنفسي فقط". وزاد "لم أحدّد وجهتي، ولن أستبق الأحداث، لكن التجارب الكثيرة تفيد اللاعب المحترف كثيراوذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الاقتصادية" السعودية يوم الأحد 10 أكتوبر/تشرين الأول.

لكن النجم العراقي هداف الدوري القطري الموسم الماضي أكد -في الوقت نفسه- أنه يشعر بالراحة مع الغرافة؛ الذي ينتهي عقده معه بنهاية الموسم، وقال: "أنا مرتاح في الغرافة، وفي الوقت نفسه أريد خوض تجربة جديدة، هناك أندية سعودية وإماراتية طلبت ضمي، لكن هذه الفترة غير قانونية للتفاوض".

وأشار محمود إلى أن الخروج من دوري أبطال أسيا لا يزال يؤثر في فريقه الغرافة، في دوري نجوم قطر، واعترف برغبته في خوض تجربة احترافية في دوري زين السعودي.

وانهار حلم الغرافة بطل قطر، في الفوز باللقب الأسيوي للمرة الأولى، حين خسر بشكل مثير أمام الهلال السعودي في دور الثمانية، بعدما كان قريبا من التأهل. كما بدأ الغرافة الموسم في قطر بصورة سيئة؛ فخسر في كأس الشيخ جاسم، وهي أولى بطولات الموسم، قبل أن يلقى هزيمتين في أربع مباريات في الدوري، وهو الذي لم يخسر سوى مرة وحيدة في الموسم الماضي.

وقال محمود؛ الذي قاد العراق لإنجاز الفوز بكأس أسيا في 2007م: "إن أحدا لم يكن يتوقع الخروج أمام الهلال بهذه الطريقة، لم يكن أحد يتوقع أننا سنعوض في مباراة العودة التي أقيمت في الدوحة، بعد هزيمتنا بثلاثة أهداف نظيفة في الرياض، ولكن نجحنا في تسجيل أربعة أهداف سجلت منها اثنين، بعدما اقتربنا من تحقيق الحلم حدث ما حدث".

وفي الشهر الماضي قدّم الغرافة انتفاضة رائعة وتقدم 4-0 على الهلال، قبل أن يسجل بطل السعودية هدفين متتاليين قبل النهاية؛ ليحسم المواجهة لمصلحته. وأضاف محمود "لا أريد أن أتذكر، طوينا هذه الصفحة".