EN
  • تاريخ النشر: 11 نوفمبر, 2011

أديبايور يقرر العودة إلى صفوف المنتخب التوجولي

قال أديبايور إنه جاهز للمشاركة في المباراة المقررة أمام غينيا بيساو يوم الثلاثاء المقبل في لومي ضمن تصفيات كأس العالم 2014م.

قرر المهاجم التوجولي إيمانويل أديبايور العودة للمشاركة ضمن صفوف المنتخب التوجولي لكرة القدم، حسب ما ذكرته هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) يوم الخميس.

سبق لأديبايور، الذي يلعب حاليًا لفريق توتنهام على سبيل الإعارة من مانشستر سيتي الإنجليزي، وأن أعلن اعتزاله اللعب الدولي في أعقاب حادث الاعتداء على حافلة المنتخب التوجولي من قبل مجموعة مسلحين خلال رحلة الفريق إلى أنجولا للمشاركة في كأس الأمم الإفريقية 2010م.

وأسفر الحادث عن مقتل اثنين من بعثة المنتخب التوجولي، ما دفع الفريق إلى إعلان انسحابه من البطولة قبل بدايتها مباشرة.

وفشل المنتخب التوجولي، الذي شارك في نهائيات كأس العالم 2006م بألمانيا، في التأهل إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2012م التي تستضيفها الجابون وغينيا الاستوائية بالتنظيم المشترك مطلع العام المقبل.

واجتمع أديبايور، صاحب الـ27 عامًا، الذي لعب لأرسنال ومانشستر سيتي الإنجليزيين وريال مدريد الإسباني سابقًا، بمسؤولي الاتحاد التوجولي للعبة مساء الأربعاء، وتوصل معهم إلى اتفاق يتيح له المشاركة مع المنتخب التوجولي في تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل

وقال أديبايور، في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية: "يسعدني أن أقول إنني عائد لمنتخب توجو، كنت قد قررت اعتزال اللعب الدولي بسبب المخاوف حول أمن اللاعبين بعد الهجوم الذي تعرضنا له في كابيندا".

وأضاف: "أريد أن أخدم بلادي ولكن أمن جميع اللاعبين في المنتخب يجب أن يشكل أولوية، وأنا متأكد أنه سيُجرى تناول هذه القضية وغيرها".

وأكد أديبايور أنه لا يتوقع أي معاملة من نوع خاص، وأوضح: "أنا عائد للمنتخب كوني لاعبًا بالفريق، ولا أتوقع أية معاملة خاصة، سأعامل كأي لاعب آخر في المنتخب".

وقال أديبايور إنه جاهز للمشاركة في المباراة المقررة أمام غينيا بيساو يوم الثلاثاء المقبل في لومي ضمن تصفيات كأس العالم 2014م.

وأضاف: "إذا أراد المدير الفني اختياري، فإنني جاهز للمشاركة".