EN
  • تاريخ النشر: 13 مارس, 2010

اعتذر عن حضوره برفقة المنتخب الأولمبي أبو تريكة: لن أزور القدس قبل تحرير الأراضي الفلسطينية

أبو تريكة صاحب شعبية كبيرة داخل فلسطين

أبو تريكة صاحب شعبية كبيرة داخل فلسطين

حسم محمد أبو تريكة -لاعب النادي الأهلي والمنتخب المصري- الجدال حول سفره إلى القدس، بعدما أعلن اعتذاره عن عدم تلبية الدعوة التي وجهت إليه من قبل الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، لتكريمه على هامش المباراة الودية التي تقام بين المنتخبين الأولمبيين المصري والفلسطيني، على هامش الاحتفال بيوم الأرض الفلسطيني في نهاية شهر مارس/آذار.

  • تاريخ النشر: 13 مارس, 2010

اعتذر عن حضوره برفقة المنتخب الأولمبي أبو تريكة: لن أزور القدس قبل تحرير الأراضي الفلسطينية

حسم محمد أبو تريكة -لاعب النادي الأهلي والمنتخب المصري- الجدال حول سفره إلى القدس، بعدما أعلن اعتذاره عن عدم تلبية الدعوة التي وجهت إليه من قبل الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، لتكريمه على هامش المباراة الودية التي تقام بين المنتخبين الأولمبيين المصري والفلسطيني، على هامش الاحتفال بيوم الأرض الفلسطيني في نهاية شهر مارس/آذار.

وبرر أبو تريكة اعتذاره عن عدم السفر في حديثه لمجلة "سوبر" الإماراتية على موقعها الإلكتروني، قائلا: "أعتذر وبكل حزن عن عدم تلبية الدعوة من الأشقاء في فلسطين، فأنا لن أزور القدس ولن أصلي في المسجد الأقصى، أول القبلتين، وفلسطين الغالية محتلة".

وأضاف اللاعب -صاحب الجماهيرية الكبيرة على مستوى الوطن العربي- أن قرار الاعتذار اتخذه منذ أن علم بأمر الدعوة الخاصة التي وجهت إليه، مشيرا إلى أنه يتمنى أن يلبيها في القريب العاجل، وهو يحتفل ومعه كل الشعوب العربية والإسلامية بتحرير فلسطين من الاحتلال.

ويلقى أبو تريكة شعبية كبيرة لدى الفلسطينيين، خاصة أهالي قطاع غزة، بعدما كشف اللاعب عن قميص مكتوب عليه "تعاطفا مع غزة" خلال مباراة مصر والسودان، ضمن منافسات دور المجموعات لكأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في غانا عام 2008، ليحصل النجم المصري على البطاقة الصفراء، بجانب تحذير من الاتحاد الإفريقي من تكرار هذا التصرف الذي يربط بين كرة القدم والقضايا السياسية.

وأراد اللواء جبريل الرجوب -رئيس الاتحاد الفلسطيني- استغلال استضافة المنتخب الأوليمبي المصري للاحتفال بيوم الأرض، ليوجه دعوة خاصة إلى أبو تريكة، تكريما من الحكومة والشعب الفلسطيني لهذا النجم الذي طالما دعم القضية الفلسطينية، وهناك تقارير تؤكد أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن هو من سيكرم أبو تريكة في حالة سفره إلى القدس.

يأتي اعتذار أبو تريكة، بعدما أعلن النادي الأهلي رفض السماح للاعب بالسفر إلى القدس، بسبب ارتباط الفريق بمواجهة يوم الـ 29 مارس/آذار أمام بتروجيت، ضمن الجولة الـ24 من بطولة الدوري المصري، وبعدها بأربعة أيام يواجه الأهلي فريق جانرز -بطل زيمبابوي في القاهرة- ضمن منافسات إياب دور الـ 32 لدوري الأبطال الإفريقي.

يذكر أن المنتخب الأوليمبي الذي يقوده هاني رمزي سيكون أول فريق مصري يقوم بزيارة للأراضي الفلسطينية، إلا أن تلك الرحلة تواجه معارضة من قبل النقاد، بسبب أن إجراءات السفر للقدس تتطلب حصول البعثة على التأشيرة الإسرائيلية، وهو ما نفاه الرجوب تماما، في الوقت الذي قال فيه سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري-: إن القرار النهائي في يد القيادة السياسية.