EN
  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2012

بعد خروج الديوك من أمم أوروبا آمالٌ جزائريةٌ بانضمام نصري وبن زيمة لتمثيل الخضر بعد العنصرية الفرنسية

نصري وبنزيما

هل يلعب نصري وبن زيمة لخضر الجزائر؟

العنصرية التي اتبعتها فرنسا ضد نجمي "الديوك" كريم بن زيمة وسمير نصري اللذين تعود أصولهما للجزائر وذلك عقب الخروج المهين للمنتخب الفرنسي من بطولة كأس الأمم الأوروبية المقامة حاليا في بولندا وأوكرانيا؛ دفعت الجزائريين إلى أن يحلموا بانضمام النجمين بن زيمة ونصري للمنتخب الجزائري، وتمثيله في الفترة المقبلة.

  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2012

بعد خروج الديوك من أمم أوروبا آمالٌ جزائريةٌ بانضمام نصري وبن زيمة لتمثيل الخضر بعد العنصرية الفرنسية

(الجزائر - mbc.net) العنصرية التي اتبعتها فرنسا ضد نجمي "الديوك" كريم بن زيمة وسمير نصري اللذين تعود أصولهما للجزائر وذلك عقب الخروج المهين للمنتخب الفرنسي من بطولة كأس الأمم الأوروبية المقامة حاليا في بولندا وأوكرانيا؛ دفعت الجزائريين إلى أن يحلموا بانضمام النجمين بن زيمة ونصري للمنتخب الجزائري، وتمثيله في الفترة المقبلة.

بعض وسائل الإعلام الجزائرية أكدت أن عنصرية فرنسا تجاه كل من سمير نصري وكريم بن زيمة وبن عرفة في صالح الخضر، وأن اللاعبين ذوي الأصول الجزائرية قد يغيرون وجهتهم لتستفيد منهم النخبة الجزائرية.

فبعد خروج منتخب الديوك من ربع نهائي كأس الأمم الأوروبية على يد الإسبان؛ وسائل الإعلام الفرنسية شنت هجوما على سمير نصري، وقامت بسبه نتيجة ما بدر عنه تجاه أحد الصحفيين.

وأكد الإعلام الجزائري أن ما بدر من الفرنسيين هو عنصرية فرنسا للاعبين ذوي الأصول الجزائرية، وأن ما حدت لزيدان ونصري وبن زيمة صفعة لكل جزائري يرغب في اللعب للديوك، مؤكدين أن ذلك في صالح الخضر إذا ما وافق اللاعبون على اللعب لمنتخب الجزائر الغائب عن النسخة الأخيرة من أمم إفريقيا.