EN
  • تاريخ النشر: 29 سبتمبر, 2011

بعدما عادل رقم الوصيف 42 هدفا تفصل ميسي عن لقب الهداف التاريخي لبرشلونة

ليونيل ميسي -قائد المنتخب الأرجنتيني ونجم فريق برشلونة الإسباني- يبدي سعادة بالغة بعد أن وضع اسمه بأحرف من نور في تاريخ كرة القدم،

أبدى ليونيل ميسي -قائد المنتخب الأرجنتيني ونجم فريق برشلونة الإسباني- سعادة بالغة بعد أن وضع اسمه بأحرف من نور في تاريخ كرة القدم، عبر معادلة الرقم القياسي لثاني أفضل هداف في تاريخ النادي على مستوى جميع المسابقات.
وعادل ميسي الرقم القياسي لثاني أفضل هداف في تاريخ برشلونة، بعدما تساوى برصيد 194 هدفا على مستوى جميع المسابقات مع لاديسلاو كوبالا.
وسجل ميسي هدفين خلال الفوز الساحق لفريقه بخمسة أهداف نظيفة على ملعب باتي بوريسوف البيلاروسي مساء الأربعاء بدوري أبطال أوروبا.
وقال ميسي لصحيفة ماركا "أشعر بسعادة بالغة لمعادلة الرقم القياسي لشخص لعب دورا في منتهى الأهمية في ماضي هذا النادي".

أشعر بسعادة بالغة لمعادلة الرقم القياسي لشخص لعب دورا في منتهى الأهمية في ماضي هذا النادي

وتابع "كنت أثق في قدرتي على معادلة رقم كوبالا، ولكني لم أفكر في ذلك قبل المباراة، أردت فقط تقديم مستوى جيد ومساعدة الفريق على تحقيق الفوز".
وأكد "سيكون من الرائع أن أحطم الرقم القياسي، ولكني غير متعجل، وسأحتفظ بهدوئي".

ويحتاج ميسي إلى 42 هدفا للتفوق على الرقم القياسي لعدد الأهداف التي سجلها لاعب واحد مع برشلونة على مستوى جميع المسابقات، وهو الرقم المسجل باسم سيزار رودريجيز برصيد 235 هدفا، لكي يصبح الهداف التاريخي للنادي.