EN
  • تاريخ النشر: 04 مايو, 2009

الجولة الخامسة قد تحسم التأهل رسميا 4 مقاعد سعودية مضمونة بدور الـ16 لأبطال أسيا

الهلال صحح أوضاعه على حساب الأهلي الإماراتي

الهلال صحح أوضاعه على حساب الأهلي الإماراتي

تسعى الأندية السعودية الأربعة؛ الهلال والاتحاد والشباب والاتفاق، إلى حسم بطاقة التأهل لدور الستة عشر في دوري المحترفين الأسيوي للأندية الأبطال لكرة القدم، عندما تخوض الجولة الخامسة غدا الثلاثاء وبعد غد الأربعاء.

تسعى الأندية السعودية الأربعة؛ الهلال والاتحاد والشباب والاتفاق، إلى حسم بطاقة التأهل لدور الستة عشر في دوري المحترفين الأسيوي للأندية الأبطال لكرة القدم، عندما تخوض الجولة الخامسة غدا الثلاثاء وبعد غد الأربعاء.

وتُعد مواقف الأندية الأربعة مطمئنة إلى حد بعيد قبل الجولتين الأخيرتين؛ حيث يمتلكون فرصا متعددة لحجز بطاقات التأهل؛ إذ يحتاج الهلال لنقطة في المباراتين المقبلتين فقط، فيما يحتاج الاتحاد والاتفاق لنقطتين، أما الشباب فيحتاج لثلاث نقاط، وذلك بغض النظر عن نتائج المنافسين.

وتخوض الأندية الأربعة مواجهات صعبة قد تسفر نتائجها عن تأهلها قبل جولة من نهاية دوري المجموعات، حيث يحل الاتحاد والهلال ضيفين على الاستقلال وساباتري الإيرانيين على التوالي، فيما يستضيف الاتفاق بونيودكور الأوزبكي، ويلتقي الشباب مع ضيفه الغرافة القطري.

في أولى المواجهات السعودية، يحل الاتحاد "عميد" الأندية السعودية ضيفا على الاستقلال الإيراني غدا الثلاثاء في مواجهة صعبة على الفريقين، فالاتحاد يأمل في خطف الفوز للتأهل رسميا بغض النظر عن بقية مباريات المجموعة، في المقابل لا بديل عن الفوز للاستقلال إذا أراد الحفاظ على الأمل الأخير في التأهل.

ومن المنتظر أن يخوض الاتحاد المباراة بحذر شديد، خاصة وأن المباراة تقام في العاصمة طهران، فضلا عن فوز الاستقلال منذ أيام قليلة بلقب الدوري الإيراني، الأمر الذي سيكون دافعا قويا له قبل هذه المباراة.

ويتصدر الاتحاد قمة المجموعة الثالثة برصيد 8 نقاط، وبفارق نقطة عن أم صلال القطري الثاني و5 نقاط عن الجزيرة الإماراتي الثالث، فيما يقبع الاستقلال في مؤخرة المجموعة برصيد نقطتين.

ويلتقي الاتفاق -أحد مفاجآت البطولة- مع ضيفه بونيودكور الأوزبكي غدا في الدمام، وعينه على النقاط الثلاث لأنه تكفيه للتأهل إلى دور الستة عشر بغض النظر عن بقية نتائج فرق المجموعة.

وسيكون الفوز وحده هدف فرسان الدهناء، معتمدين على الأداء الجيد والانتصارات الرائعة التي حققها في الجولات الثلاث السابقة، خاصة وأن الخسارة أو التعادل قد تطيح بالفريق خارج البطولة تماما، وخاصة في حال فوز سباهان أصفهان على الشباب الإماراتي.

ومن المقرر أن يحل الاتفاق ضيفا على سباهان أصفهان في الجولة الأخيرة، وهي مواجهة غير مضمونة النتيجة، لذلك يجب على الاتفاق حسم تأهله أمام بونيودكور غدا، وعدم وضع نفسه في مأزق صعب.

ويتصدر الاتفاق قمة المجموعة الرابعة برصيد 9 نقاط بفارق 2 عن بونيودكور صاحب المركز الثاني، و5 نقاط عن صاحب سباهان الثالث، و6 نقاط عن الشباب الإماراتي الأخير.

يحتاج فريق الهلال لنقطة واحدة فقط من مباراتيه الأخيرتين ليعلن تأهله رسميا لدور الستة عشر، ولكن فرصة الفريق تبدو صعبة نوعا ما في احتلال صدارة المجموعة لأنه سيكون في حاجة للفوز في المباراتين الأخيرتين ليضمن ذلك.

وعزز الهلال موقفه في المجموعة عندما خطف النقاط الست من الأهلي الإماراتي في المباراتين الأخيرتين، ليصبح بذلك الأقرب في الحصول على بطاقة التأهل؛ إلا أن مباراته بعد غد أمام سباباتري ستكون صعبة للغاية، وخسارة الفريق في المباراة ستؤجل تأهله للجولة الأخيرة.

ويحتل الهلال المركز الثاني في المجموعة الأولي برصيد 8 نقاط بفارق نقطتين عن المتصدر باختاكور الأوزبكي، فيما يحتل سباباتري المركز الثالث برصيد نقطتين، والأهلي الإماراتي المركز الأخير بنقطة واحدة.

أما آخر المواجهات السعودية في البطولة الأسيوية ستكون من نصيب الشباب الذي يحتاج 3 نقاط لضمان تأهله إلى دور الستة عشر رسميا، وذلك قبل أن يلتقي ضيفه الغرافة القطري بعد غد الأربعاء.

ورغم الانتصارات الساحقة التي حققها فريق الشباب في البطولة إلا أنه لا يزال في وضع غير آمن، وستكون مباراته أمام الغرافة بمثابة وضع النقاط على الحروف، حيث سيكون الفوز فيها بمثابة إعلان التأهل رسميا.

أما المنافسة على صدارة المجموعة فسوف تحسم غالبا في الجولة الأخيرة، والتي يحل فيها الشباب ضيفا على بيروزي الإيراني بطهران، خاصة وأن الشارقة الإماراتي لن يكون بمقدوره تعطيل بيروزي خلال مباراتهما معا في هذه الجولة.

ويتصدر الشباب المجموعة الثانية برصيد 10 نقاط بفارق 3 نقاط عن بيروزي الإيراني و4 نقاط عن الغرافة القطري، فيما يقبع الشارقة الإماراتي في قاع الترتيب بدون رصيد.