EN
  • تاريخ النشر: 07 أبريل, 2011

4 مباريات كلاسيكو خلال 18 يوما

مباريات برشلونة والريال أبرز كلاسيكو عالمي

مباريات برشلونة والريال أبرز كلاسيكو عالمي

سيطرت مشاعر الشغف والترقب على الجماهير الإسبانية يوم الخميس لمجرد وجود حديث عن إمكانية أن يلتقي الماردان ريال مدريد وبرشلونة أربع مرات في غضون 18 يوما فقط.
وذكرت محطة كادينا كوب الإذاعية يوم الخميس "شهر درامي مذهل، والإثارة في انتظارنا".

  • تاريخ النشر: 07 أبريل, 2011

4 مباريات كلاسيكو خلال 18 يوما

سيطرت مشاعر الشغف والترقب على الجماهير الإسبانية يوم الخميس لمجرد وجود حديث عن إمكانية أن يلتقي الماردان ريال مدريد وبرشلونة أربع مرات في غضون 18 يوما فقط.

وذكرت محطة كادينا كوب الإذاعية يوم الخميس "شهر درامي مذهل، والإثارة في انتظارنا".

وجاءت الصفحة الرئيسية لصحيفة ماركا تحت عنوان "شيء لم يحدث من قبل.. أربع مباريات كلاسيكو خلال 18 يوما!".

وستكون مواجهة الكلاسيكو الأولى في 16 إبريل/نيسان الجاري في الدوري الإسباني، رغم أن المباراة قد تفتقد بعض أهميتها بسبب اقتراب برشلونة من حسم اللقب لتصدره جدول المسابقة بفارق ثماني نقاط أمام أقرب ملاحقيه ريال مدريد.

وقد يلجأ جوسيب جوارديولا والبرتغالي جوزيه مورينيو إلى إراحة بعض اللاعبين البارزين، وهو شيء لم يسبق وأن حدث في مواجهات الكلاسيكو.

وبعد كلاسيكو الدوري بأربعة أيام يلتقي ريال مدريد مع برشلونة مجددا في نهائي كأس ملك إسبانيا في فالنسيا، وهي أول مباراة تجمع بين الفريقين في نهائي الكأس منذ عام 1990.

وعلى الأرجح سيلتقي الفريقان مجددا في المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا ذهابا في سانتياجو برنابيو في 27 إبريل/نيسان الجاري، ثم إيابا في كامب نو في الثالث من مايو/أيار المقبل.

وبات برشلونة قاب قوسين أو أدنى من العبور إلى الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا للعام الرابع على التوالي بعدما سحق ضيفه شاختار دونيتسك الأوكراني 5/1 مساء أمس، وهو ما قد يضمن له ملاقاة غريمه التاريخي ريال مدريد الذي سحق ضيفه توتنهام الإنجليزي بأربعة أهداف نظيفة أمس الأول.

وقد تدفع توالي المواجهات بين قطبي الكرة الإسبانية إلى لجوء الفريقين لإراحة مجموعة من أبرز نجومهما في مواجهتهما في الدوري الإسباني نظرا لانخفاض أهمية المباراة عن باقي المباريات التالية التي ستجمع بينهما.

وأشارت محطة كادينا سير الإذاعية "ريال مدريد لديه فرصة هائلة لتحقيق شيء إيجابي في الموسم الحالي، وأن ينهي السيطرة التي عاشها برشلونة خلال الأعوام الماضية".

وكتب ألفريدو ريلانو محرر صحيفة "آس" اليوم "بكل تأكيد لن يصيبنا الملل".

وأوضح ريلانو أن ريال مدريد "استفاد من طرد (بيتر) كراوتش مهاجم توتنهام بعد 16 دقيقة فقط، وأن شاختار دونيتسك كان أمام برشلونة "أشبه بملاكم أنيق ذو قبضة ذبابة وفك من الزجاج".

من جانبها أشارت صحيفة سبورت الصادرة من إقليم كتالونيا "إذا لعب بأداء مماثل كالذي قدمه أمام دونيتسك فإن برشلونة يمكنه الفوز على ريال مدريد أربع مرات".

وأكدت محطة "تي في 3" التلفزيونية "برشلونة ليس لديه أي سبب للخوف من ريال مدريد بعدما فاز عليه خلال آخر خمس مواجهات كلاسيكو جمعت بينهما".

وفاز برشلونة على ريال مدريد خلال جميع المباريات التي جمعت الفريقين منذ الفوز على ملعب سانتياجو برنابيو 4/1 في 2008، وكان أكبر فوز هو 6/1 في مدريد في 2009 ثم 5/صفر على ملعب كامب نو في الموسم الجاري.

وبرشلونة هو أول فريق يهزم الريال في دوري أبطال أوروبا؛ حيث فاز عليه 4/3 في مجموع اللقاءين في نوفمبر/تشرين الثاني 1960 بعد فوز النادي الملكي بأول خمس نسخ من البطولة.

وفاز ريال مدريد 3/1 في مجموع لقاءي الذهاب والإياب على برشلونة خلال فوزه بلقب دوري الأبطال عام 2002.