EN
  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2009

الاحتكام لمباراة فاصلة في حالة فوز "الفراعنة"بهدفين "شطة"لـmbc.net: مصر بحاجة للفوز بثلاثية

القرعة هي الحل لتحديد المتأهل بين مصر والجزائر

القرعة هي الحل لتحديد المتأهل بين مصر والجزائر

حسم الكابتن محمد عبد المنعم "شطة" -المدير الفني للاتحاد الإفريقي (كاف)- طريق تأهل أيّ من المنتخبين المصري أو الجزائري لمونديال 2010، مؤكدا أن "الفراعنة" بحاجة للفوز بفارق ثلاثة أهداف للوصول للمونديال من دون أي تعقيدات.

حسم الكابتن محمد عبد المنعم "شطة" -المدير الفني للاتحاد الإفريقي (كاف)- طريق تأهل أيّ من المنتخبين المصري أو الجزائري لمونديال 2010، مؤكدا أن "الفراعنة" بحاجة للفوز بفارق ثلاثة أهداف للوصول للمونديال من دون أي تعقيدات.

قال شطة -في تصريحٍ خاص لـ""mbc.net إنه لا صحة على الإطلاق لما رددته بعض الفضائيات حول الاحتكام لقاعدة اللعب النظيف "عدد الإنذارات" أو خوض مباراةٍ فاصلة بين المنتخبين على أرضٍ فاصلة، ومن ثم فإنها مجرد أقاويل بعيدة تمامًا عن الدقة.

وأضاف أنه في حالة خروج مباراة 14 نوفمبر بنتيجة 2-صفر للفراعنة، فإن ذلك لا يعني تأهل مصر للمونديال ، لكنه سيتم اللجوء لإقامة مباراة فاصلة بين المنتخبين في دولة أوروبية يوم 18 نوفمبر.

وأشار شطة إلى أن هذا الموضوع ليس من وجهة نظره الخاصة، وإنما وفقًا للوائح الاتحاد الدولي "فيفا" والتي تنص على أنه في حالة التساوي في النقاط، فإنه يتم اللجوء على الفور لإجراء قرعة واختيار المنتخب المتأهل للمونديال.

وأصبحت الحسابات معقدة في المجموعة الثالثة من التصفيات المؤهلة للمونديال من أجل حسم بطاقة التأهل الحائرة حتى الآن بين مصر والجزائر ، إذ أصبح "الفراعنة" مطالبون بالفوز على منتخب الجزائر في موقعة 14 نوفمبر باستاد القاهرة بفارق ثلاثة أهداف من أجل "حل" هذا الموقف وذلك بعد فوز منتخب الجزائر على رواندا بثلاثة أهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعت بينهما في استاد مصطفى تشاكر بمدينة البليدة الجزائرية.

هذا الفوز رفع رصيد الجزائر للنقطة 13 في المجموعة الثالثة بفارق ثلاث نقاط عن مصر التي وصل رصيدها إلى 10 نقاط.