EN
  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2012

سياسة الضحك علي الذقون..!!

sport article

sport article

يتحدث المقال عن السيناريوهات التي طرأت على الساحة الرياضية المصرية عقب أحداث مجزرة بورسعيد.

  • تاريخ النشر: 15 فبراير, 2012

سياسة الضحك علي الذقون..!!

( محمد الدمرداش)  كالعادة.. نثور وتتعالي الأصوات وتخرج التصريحات النارية تشق حالة الصمت والتفكير وتنفجر ماسورة الخطط والسيناريوهات ومسودات القرارات.. ثم نعود إلى نقطة الصفر من جديد وكأن شيئا لم يكن بعد اعترافنا بالتسرع وعدم دراسة الأمر جيدا.. هذا هو ما يحدث بالفعل في كل مجالات الحياة في مصر ولكنني أخصه اليوم علي المجال الرياضي فقط ..

 ** لا أدري السبب الرئيسي وراء تشكيل لجنة تقصي الحقائق بشأن أحداث بورسعيد في ظل سريان التحقيقات النيابية الرسمية سواء في بورسعيد نفسها أو في الإسماعيلية والاستماع إلى أعداد كبيرة من المسؤولين من كل الأطراف بخلاف مجموعة من اللاعبين وأعضاء الألتراس وشهود العيان.. وهو الإجراء الطبيعي والمعتاد في كل الكوارث أو الأزمات التي تجري بين الحين والآخر.. ولا أدري ماذا يفعل نوابنا حين تخرج النيابة بنتائج مخالفة تماما لما جاء به تقرير لجنة تقصي الحقائق التي تضم عددا من النواب لا علاقة لهم تماما بكيفية وخط سير التحقيق أو حتى مجرد الغوص في محاولات اكتشاف خبايا وأسرار ما حدث في موقعة بورسعيد .. إلى من نرتكز في النهاية.. إلى أقوال اللجنة التي وجهت اتهاماتها إلى كل أطراف الأزمة دون تحديد متسبب فعلي وأصلي فيما جرى أم إلى تقرير النيابة بعد سماع الشهود والبحث في فعاليات الموقعة وما سبقها من تحركات وترتيبات.. وهل يؤثر تقرير تقصي الحقائق علي خط سير التحقيقات أو ما تصل إليه من نتائج..؟!!

 ** خرج جميع مسؤولي الأندية وقيادات اتحاد الكرة ورموز ورؤساء الهيئات الرياضية المختلفة بعد الواقعة يؤكدون استحالة عودة النساط الرياضي وضرورة إلغاء الدوري وغيره من المسابقات تماما وبقرار سيادي.. ثم تراجع الكل الآن وفتح كثيرون الباب أمام عودة النشاط وخاصة الدوري الممتاز بل وأعلنت الهيئات نفسها استعدادها لبدء المنافسات وانتظارها فقط للإشارة من الأمن أو المجلس العسكري!!

 ** الأهلي خرج ببياناته وتصريحاته التي تؤكد تجميد نشاطه تماما.. ثم خرج من يتحدث عن خوض منافسات دوري أبطال إفريقيا والمشاركة في الدوري في حالة عودته وممارسة الحياة الرياضية بالشكل العادي بعد مرور 40 يوما على الحادث وانتهاء الحداد على أرواح ضحايا حادث بورسعيد..

 

** نجوم الزمالك وجهازه الفني أعلنوا اتشاحهم بالسواد وارتداء الـ تي شيرت الأسود في مباراة الفريق أمام يانج أفريكانز التنزاني في ذهاب الدور التمهيدي لدوري رابطة الأبطال الإفريقية، ثم أكد مسؤولو الفريق فيما بعد أنهم لم يطلبوا ذلك ولم يقم أي منهم بمخاطبة الجانب الإفريقي أو التنزاني لارتداء القميص الأسود..

 

** إلى متى سنظل لعبة في يد هؤلاء وهؤلاء.. يتلاعب بنا الكبير والصغير بتصريحات عنترية.. ونتقبل مسكناتهم بصدر رحب دون تفكير أو تمييز..؟!!

 

 

 

نقلا عن جريدة "الجمهورية" المصرية