EN
  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2009

نهائي مثير بين السعودية وعُمان "الأخضر" ينهي مغامرة "الأزرق" في خليجي 19

خبرة الأخضر رجحت كفته

خبرة الأخضر رجحت كفته

أنهى المنتخب السعودي مغامرة نظيره الكويتي في "خليجي 19"، بإقصائه من الدور قبل النهائي للبطولة، بالفوز عليه بهدف نظيف مساء الأربعاء؛ ليصعد "الأخضر" للنهائي ويلتقي أصحاب الأرض المنتخب العماني يوم السبت المقبل على اللقب.

أنهى المنتخب السعودي مغامرة نظيره الكويتي في "خليجي 19"، بإقصائه من الدور قبل النهائي للبطولة، بالفوز عليه بهدف نظيف مساء الأربعاء؛ ليصعد "الأخضر" للنهائي ويلتقي أصحاب الأرض المنتخب العماني يوم السبت المقبل على اللقب.

الفوز جاء عبر هدف سجله أحمد الفريدي في الدقيقة 64، من هجمة سعودية منظمة من الناحية اليمنى، قادها تيسير الجاسم، وحول الكرة عرضية تابعها الفريدي داخل شباك نواف الخالدي.

تاريخيا، فازت الكويت على السعودية سبع مرات في دورات الخليج، وخسرت أمامها أربع مرات بخسارة الليلة، وكان التعادل سيد الموقف في ست مناسبات.

تبقى مباريات المنتخبين السعودي والكويتي من المواجهات التقليدية في دورات الخليج، بغض النظر عن مستوى كل منهما، واستعداداته وحظوظه باللقب، وهو ما ظهر جليا في لقاء الليلة، حيث كان "الأزرق" ندا قويا لـ"الأخضررغم عدم استعداد الكويت الكافي لخوض هذه البطولة.

جاءت أول هجمة في الدقيقة 10 من أول ركلة ركنية تسببت في ربكة في دفاع "الأزرقرد بعدها "الأخضر" وكشر عن أنيابه في الدقيقة 18 بتسديدة من أحمد عطيف ارتطمت بالعارضة، لترتد وتصل لمالك معاذ يسددها فوق المرمى.

وكانت أول فرصة للكويت عبر صالح الشيخ من ضربة رأس مرت جوار القائم الأيمن، رد بعدها عطيف بتسديدة قوية، لكن في المجمل الشوط الأول جاء خاليا من الإثارة والفرص الخطيرة.

وفي الشوط الثاني، مالت الكفة لصالح الكويت بعض الشيء، وتحرك بدر المطوع الذي كان نجم الكويت الأول خلال المباراة من الناحية اليمنى، ولعب كرة عرضية سددها مساعد ندا فوق المرمى؛ لتكون أخطر فرصة للأزرق في الشوط الثاني.

وجاءت لحظة تسجيل هدف "الأخضر" عبر مجهود فردي للجاسم الذي مر من الناحية اليمنى بمهارة، ووصل إلى خط المرمى الكويتي، وحل عرضية أودعها الفريدي بقدمه اليمنى داخل الشباك الزرقاء.

عقب الهدف أجرى محمد إبراهيم عدة تغييرات كادت تسفر عن هدف التعادل من ركنية في الدقيقة 70، رد عليها "الأخضر" بهجمة مرتدة، لكن الحكم أشار إلى تسلل أحمد عطيف.

وخلال الوقت المتبقي من عمر المباراة كاد المنتخب السعودي يعزز فوزه لولا تألق الخالدي والدفاع الكويتي، كما أن معاذ وياسر القحطاني لم يظهرا بمستواهما المعهود ونقلا مهمة التسجيل للفريدي.