EN
  • تاريخ النشر: 18 أبريل, 2009

بلال ينفي تعمده إصابة نجم "الزعيم" "الأخضر" يخسر جهود الفريدي المصاب

غياب الفريدي سيؤثر على الأخضر والزعيم

غياب الفريدي سيؤثر على الأخضر والزعيم

كلف الأمير نواف بن فيصل -نائب الرئيس العام لرعاية الشباب- نائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم -مدير المنتخب الوطني الأول فهد المصيبيح- بزيارة نجم "الأخضر" والهلال أحمد الفريدي والاطمئنان على حالته الصحية.

كلف الأمير نواف بن فيصل -نائب الرئيس العام لرعاية الشباب- نائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم -مدير المنتخب الوطني الأول فهد المصيبيح- بزيارة نجم "الأخضر" والهلال أحمد الفريدي والاطمئنان على حالته الصحية.

وكان الفريدي قد تم نقله من استاد الملك فهد الدولي بسيارة الإسعاف إلى المستشفى مباشرة، إثر إصابته بكسر مضاعف في ساقه، بعد "لعبة" خشنة مع مهاجم النصر ريان بلال، بعد دقائق قليلة من بداية مباراة الهلال والنصر التي أقيمت أمس الجمعة وانتهت بالتعادل لكل فريق، وذلك في ذهاب دور الثمانية لكأس خادم الحرمين الشريفين، وقد أعلن الأمير نواف عن تكفله بعلاج اللاعب في أي مكان في العالم على نفقته الشخصية.

تجدر الإشارة إلى أن التقارير الأولية للأطباء أكدت حاجة الدولي السعودي لتدخل جراحي عاجل لتثبيت العظمة المكسورة، وهذا ما يعني غياب اللاعب حتى نهاية الموسم، وبالتالي سيفتقد الهلال وقبله المنتخب السعودي الفريدي خلال المراحل الحاسمة من تصفيات كأس العالم 2010.

ولن يلحق اللاعب الدولي بمباراتي "الأخضر" أمام كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية في آخر جولتين بالتصفيات الأسيوية، وذلك يوم 10 يونيو/حزيران المقبل في سيول، ثم بعدها بسبعة أيام في الرياض عندما يستضيف "الأخضر" كوريا الشمالية.

ويحتل منتخب السعودية المركز الثالث في المجموعة الثانية برصيد عشر نقاط من ست مباريات، بفارق الأهداف عن منتخب كوريا الشمالية الذي لعب نفس العدد من المباريات، بينما تتصدر كوريا الجنوبية المجموعة برصيد 11 نقطة من خمس مباريات.

وكان وفد من نادي النصر برئاسة الأمير فيصل بن عبد الرحمن رئيس النادي وريان بلال بزيارة الفريدي، وتمنوا له الشفاء العاجل والعودة إلى الملاعب.

من جانبه، قال بلال -في تصريحات صحفية اليوم- إنه لم يتعمد إصابة الفريدي، بينما توجه مسؤولو الهلال ولاعبو الفريق للمستشفى عقب نهاية اللقاء مباشرة واطمأنوا على صحته في مستشفى الملك فهد للحرس الوطني.