EN
  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2009

استعاد المرتبة الثانية في الدوري الإيطالي يوفنتوس بعشرة لاعبين ينتزع الفوز من كاتانيا

يوفنتوس عاد للمركز الثاني مجددا

يوفنتوس عاد للمركز الثاني مجددا

استعاد يوفنتوس نغمة الانتصارات والمركز الثاني من ميلان، بفوزه الثمين بعشرة لاعبين على مضيفه كاتانيا بهدفين لهدف يوم الأحد، في المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

استعاد يوفنتوس نغمة الانتصارات والمركز الثاني من ميلان، بفوزه الثمين بعشرة لاعبين على مضيفه كاتانيا بهدفين لهدف يوم الأحد، في المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وأوقف يوفنتوس نزيف النقاط بعد هزيمتين متتاليتين أمام أودينيزي بهدفين لهدف وكالياري بثلاثة أهداف مقابل هدفين، فرفع رصيده إلى 46 نقطة بفارق 7 نقاط، خلف إنترميلان المتصدر وحامل اللقب في الأعوام الثلاثة الأخيرة، كما استغل يوفنتوس تعادل ميلان أمام ضيفه ريجينا واستعاد منه المركز الثاني.

كان يوفنتوس البادئ بالتسجيل بواسطة فيتشنزو ياكوينتا في الدقيقة 11، بضربة رأسية إثر ركلة حرة انبرى لها ماورو كامورانيزي، بيد أن الأخير طرد بعد دقيقة واحدة لتلقيه الإنذار الثاني، فعانى فريقه الأمرين وتلقت شباكه هدف التعادل في الدقيقة 51 سجله الياباني تاكايوكي موريموتو، مستغلا كرة مرتدة من الحارس جانلويجي بوفون إثر كرة رأسية لجوزيبي ماسكارا، فتابعها من مسافة قريبة داخل المرمى.

ونزل يوفنتوس بكل ثقله على مرمى كاتانيا في الدقائق الأخيرة، ونجح في الحصول على ركلات ركنية عدة استغل إحداها في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، بعدما انبرى لها الدولي التشيكي السابق بافل ندفيد، وتابعها البرازيلي أماوري برأسه ففشل المدافع كابوانو في تشتيتها، لتجد الدولي الدنمركي كريستيان بولسن، بديل البرتغالي تياجو، غير المراقب فتابعها بسهولة داخل المرمى.

وارتقى فيورنتينا إلى المركز الرابع بفوزه على ضيفه لاتسيو بهدف وحيد سجله البرتو جيلاردينيو في الدقيقة 89، رافعا رصيده إلى 14 هدفا في المركز الثاني على لائحة الهدافين، إلى جانب الأرجنتيني دييجو ميليتو (جنوى) والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش (إنترميلانوبفارق هدف واحد خلف لاعب وسط بولونيا ماركو دي فايو المتصدر.

واستغل فيورنتينا خسارة جنوى الرابع سابقا أمام مضيفه روما بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها البرازيلي سيسينيو (26) والصربي ميركو فوسينيتش (47) والبرازيلي جوليو باتيستا (90).

ولعب روما بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 54 إثر طرد البرازيلي رودريجو تاداي لتلقيه الإنذار الثاني، قبل أن يطرد لاعب جنوى جوزيبي سكولي في الدقيقة 69 لتلقيه الإنذار الثاني أيضا.

وتراجع جنوى إلى المركز الخامس برصيد 40 نقطة بفارق الأهداف أمام روما.

وتابع أودينيزي صحوته وتغلب على ضيفه بولونيا بهدف وحيد سجله التشيلي أليكسيس سانشيز في الدقيقة 90، فيما انتزع أطالانطا فوزا ثمينا من مضيفه كالياري بهدف وحيد سجله لوكا سيغاريني في الدقيقة 66.

وتعادل سمبدوريا مع سيينا بهدفين لكلاوديو بيلوتشي (45) وجامباولو باتزيني (51)، مقابل هدفين لسيموني فيرجاسولا (21) وماسيمو ماكاروني (79)، وتورينو مع كييفو بهدف لنيكولا فنتولا (64) مقابل هدف لفيتشنزو إيطاليانو (83).