EN
  • تاريخ النشر: 24 نوفمبر, 2010

أكد أنه غير متفائل في أسياد الدوحة يوسف طبرة لـmbc.net: سيدكا يدمر أسود الرافدين

العراق أضاع فوزا سهلا على الإمارات

العراق أضاع فوزا سهلا على الإمارات

شن وليد يوسف طبرة -مدير الكرة بالمنتخب العراقي لكرة القدم- هجوما قاسيا على الألماني فولفجانج سيدكا -المدير الفني لأسود الرافدين- بسبب المستوى المتواضع الذي ظهر عليه المنتخب في أولى مبارياته أمام الإمارات في "خليجي 20" والتي انتهت بالتعادل السلبي.

شن وليد يوسف طبرة -مدير الكرة بالمنتخب العراقي لكرة القدم- هجوما قاسيا على الألماني فولفجانج سيدكا -المدير الفني لأسود الرافدين- بسبب المستوى المتواضع الذي ظهر عليه المنتخب في أولى مبارياته أمام الإمارات في "خليجي 20" والتي انتهت بالتعادل السلبي.

وقال طبرة -في تصريح خاص لــmbc.net-: إن سيدكا خاض لقاء الإمارات بتشكيل خاطئ على الإطلاق؛ حيث إنه أجرى تغييرات بالجملة في مراكز بعض اللاعبين، مما أثر بالسلب على مستواهم خلال المباراة، وهو ما حاولنا توضحيه للمدير الفني، لكنه تمسك بموقفه، وأصر على التشكيلة التي خاض بها. قائلا: "أنا المسؤول عن الفريق، ولا يتدخل أحد في اختصاصاتي".

وأضاف "أنه يحمله مسؤولية الأداء الذي ظهر عليه لاعبو المنتخب العراقي في لقاء الإمارات، خاصة وأننا تحدثنا معه كثيرا، لكن دائما ما نجد الرفض من جانبه، والتمسك بموقفه تماما".

وأشار مدير الكرة بالمنتخب العراقي إلى "أن عدد لاعبي المنتخب محدود، وهم العماد الأساسي للفريق، لكننا فوجئنا باختياراته العشوائية للاعبين، كما أن برنامجه التأهيلي الخاص باللاعبين المحترفين خاطئ تماما نظرا لقيامه بضم لاعبين لمعسكر الفريق قبل أيام من البطولة بعد رحلة إجهاد لهم بدورياتهم الخارجية، وقيام اللاعبين بالتدريب على الفور دون وضع برنامج خاص لهم".

وعن إمكانية المنافسة في كأس الخليج، قال طبرة: "إن الأمل ما زال قائما في المنافسة على بطولة "خليجي 20"، وسنحاول بشتى الطرق تدارك ما حدث لنا أمام البحرين في الجولة الثانية".

وعن طموحات العراق في أمم أسيا 2011، خاصة وأنه حامل اللقب؛ أكد طبرة أنه غير متفائل على الإطلاق بظهور المنتخب مع سيدكا بمستوى متميز في بطولة كأس الأمم الأسيوية المقبلة بالعاصمة القطرية الدوحة، وذلك في ظل سياسة التعنت التي يتبعها، فضلا عن انتهاجه سياسة الانفراد بالقرارات والعمل بمفرده.

يذكر أن سيدكا -المدير الفني للفريق- عاقب لاعبيه بعد التعادل مع الإمارات بالجري حول الملعب ما يقرب من 45 دقيقة بعد انتهاء المباراة مباشرة.