EN
  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2012

يستاهل الراقي

مساعد العبدلي

مساعد العبدلي

ـ تفوق الهلال كثيرًا خلال الشوط الثاني وتحديدًا بعد هدف الأهلي واستحق على أقل تقدير الخروج بالتعادل إلا أن هذا لا يمنع القول بأن الهلال هذا الموسم ليس هو بهلال المواسم الماضية...

  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2012

يستاهل الراقي

(مساعد العبدلي ) ـ تفوق الهلال كثيرًا خلال الشوط الثاني وتحديدًا بعد هدف الأهلي واستحق على أقل تقدير الخروج بالتعادل إلا أن هذا لا يمنع القول بأن الهلال هذا الموسم ليس هو بهلال المواسم الماضية...

 ـ قلت هذا الرأي عبر الفضاء والصحافة قبل انطلاق الموسم وبعد انطلاقته بجولات معدودة وأكدت بأن الهلال هذا الموسم لن يظهر بمستواه الذي كان عليه في آخر أربعة مواسم...

 ـ أرجعت ذلك الرأي لأسباب عدة أبرزها تخلي الهلال عن رادوي وفيلهامسون اللذين كانا يشكلان قوة كبرى مع بقية لاعبي الهلال المواطنين..

 ـ رحيل رادوي وفيلهامسون وتعويضهم بلاعبين أقل منهم بكثير هز مستوى فريق الهلال إلى جانب غياب التعاقدات المحلية وتحديدًا في منطقة محور الارتكاز وخط الدفاع بأكمله فالمتابع لفريق الهلال خلال الموسم الماضي شعر بأن هناك ضعفًا واضحًا في محور ارتكاز الفريق وعمقه الدفاعي وظهيري الجنب ولولا قوة الوسط المهاجم (الشلهوب والفريدي والعابد والدوسري) في الموسم الماضي لتأثر الهلال كثيرًا..

 ـ في هذا الموسم ولضعف قدرات المدرب الألماني دول في توظيف لاعبي الوسط وضح تأثر الخطوط الخلفية للفريق ونجحت معظم الفرق في تسجيل الأهداف في مرمى الهلال وهي الفرق التي لم تكن تجرؤ في السابق على الاقتراب من منطقة جزاء الهلال..

 ـ الهلال يعاني ويحتاج لدعم صفوفه الخلفية قبل خوض منافسات دوري أبطال آسيا وإن لم يتم تدعيم الفريق بلاعبين محليين وأجانب مؤثرين فإن مشوار الأزرق سيكون صعبًا في المنافسة الآسيوية..

 ـ أما الأهلي (الراقي) فقد استحق صدارة الدوري لأن رجاله اختاروا مدربًا قديرًا وأبقوا على أهم محترفين (فيكتور وعماد) ودعموهما بصانع ألعاب ماهر (كماتشو)...

 ـ إذا كان لديك صانع ألعاب متمكن وأمامه مهاجمون يسجلون فإنك تستطيع أن تحقق الانتصارات مهما كان خط دفاعك هشًا...

 ـ هذا هو الفارق بين الأهلي والهلال...كلاهما يعاني في خطوطه الخلفية لكن الأهلي لديه مهاجمين يسجلون وهو ما يفتقده الهلال..

 

نقلا عن صحيفة "الرياضية" السعودية الموافق 22 يناير/كانون الثاني 2012.