EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2012

الفريقان يحلمان بالتأهل للنهائي خبرة النصر تصطدم بطموح الفتح في كأس خادم الحرمين الشريفين

نادي النصر السعودي + نادي الفتح السعودي

النصر فاز ذهابا بهدفين نظيفين

فريق الفتح يلتقي مع ضيفه النصر مساء اليوم على ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جلوي الرياضية بالأحساء، في مواجهة قوية ضمن منافسات إياب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية للأبطال لكرة القدم، علما بأن مباراة الذهاب في الرياض انتهت بفوز الأخير بهدفين نظيفين

  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2012

الفريقان يحلمان بالتأهل للنهائي خبرة النصر تصطدم بطموح الفتح في كأس خادم الحرمين الشريفين

يلتقي فريق الفتح مع ضيفه النصر مساء اليوم على ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جلوي الرياضية بالأحساء، في مواجهة قوية ضمن منافسات إياب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية للأبطال لكرة القدم.

ويتأهل الفائز في مباراة الليلة إلى الدور النهائي للمرة الأولى في تاريخه، حيث لم يسبق لهما التأهل لهذا الدور، ليواجه الأهلي الذي حجز مقعده على حساب الهلال مساء الجمعة الماضي.

وستكون المواجهة صعبة على الفريقين برغم فوز النصر في لقاء الذهاب في الرياض بهدفين نظيفين، سجلهما الجزائري الحاج بوقاش والبرازيلي ريتشي.

وتظل حظوظ النصر أكبر للفوز لعدة اعتبارات من أهمها عامل الخبرة لدى لاعبيه، وأيضا لكون الفريق يخوض اللقاء بعدة فرص وهي الفوز أو التعادل أو الخسارة بهدف، فيما يلعب الفتح بعامل الأرض والجمهور ولابد من الفوز بثلاثة لضمان التأهل.

يدخل لاعبو الفتح اللقاء تحت ضغط كبير، لأنهم مطالبون بتحقيق الفوز بهدفين نظيفين من أجل التعادل أو بثلاثة لضمان التأهل للنهائي، وسيدخل الفريق بالتشكيل نفسه الذي لعب به لقاء الذهاب، وسيعمد المدرب التونسي فتحي الجبالي إلى اللعب بطريقة هجومية لإبطال مفاجأة الضيوف، مع لعب الكرات العرضية داخل منطقة جزاء الفريق المنافس لثنائي خط المقدمة حمدان الحمدان والتون خوزية.

ووجّه الجبالي المدافعين بعدم منح مهاجمي النصر أي فرصة داخل منطقة الجزاء، وإبعاد الكرة أولاً بأول، ويبحث الفريق عن خطف هدف باكر من البداية، لزيادة الضغط على لاعبي النصر.

وفي المقابل، سيدخل فريق النصر اللقاء بعدة فرص لحسم التأهل، ومن المتوقع أن يزج المدرب الكولومبي ماتورانا بالأسماء الأساسية التي لعب بها اللقاء الماضي، من البداية من أجل الوصول لمرمى الفتح باكراً، مع إغلاق المناطق الخلفية وإحكام السيطرة على مفاتيح الفوز لدى المنافس والمتمثلة في ثنائي هجوم الفتح خوزية التون وحمدان الحمدان.

ومن المحتمل أن تشهد قائمه النصر تعديلات طفيفة على التشكيل الذي خاض لقاء الذهاب وذلك لغياب شايع شراحيلي بداعي الايقاف، وخالد عزيز للاصابة، إذ من المتوقع أن يزجّ المدرب بأحمد عباس من البداية لسد الفراغ في منطقة المحور، وسيتواجد في المقدمة الثنائي محمد السهلاوي والحاج بوقاش.