EN
  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2009

في دوري المجموعات بالكنفدرالية الإفريقية وفاق سطيف يتربص بإنبي على ملعب "النار" بالجزائر

وفاق سطيف يقترب من التأهل للدور قبل النهائي

وفاق سطيف يقترب من التأهل للدور قبل النهائي

يخوض نادي إنبي المصري اختبارا صعبا وحاسما أمام وفاق سطيف الجزائري يوم السبت 19 سبتمبر/أيلول، ضمن منافسات الجولة الأخيرة لدوري المجموعات لكأس الاتحاد الإفريقي الكنفدرالية.

  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2009

في دوري المجموعات بالكنفدرالية الإفريقية وفاق سطيف يتربص بإنبي على ملعب "النار" بالجزائر

يخوض نادي إنبي المصري اختبارا صعبا وحاسما أمام وفاق سطيف الجزائري يوم السبت 19 سبتمبر/أيلول، ضمن منافسات الجولة الأخيرة لدوري المجموعات لكأس الاتحاد الإفريقي الكنفدرالية.

وتصل بعثة فريق إنبي متجهة إلى مدينة سطيف الجزائرية التي تبعد عن العاصمة الجزائر‏ 300‏ كيلو متر، لمواجهة فريق وفاق سطيف على استاده المشهور باسم ملعب "النار".‏

وكان إنبي قد أدى تدريبات مكثفة خلال الأيام الماضية استعدادا لهذه المباراة، وشهدت التدريبات كيفية مراقبة مهاجمي الفريق المنافس وكيفية تلافي الأخطاء، خاصة أمام اللاعب الخطير عبدالملك زيايا‏، ‏ بالإضافة إلى الاستفادة من الكرات الثابتة والكرات العرضية‏.

وتدرب لاعبو الفريق المصري على استغلال هفوات خط الدفاع الجزائري الذي يخطئ لاعبوه كثيرا، حسب ما وضح في اللقاء الأول الذي أقيم في القاهرة، وانتهى لصالح وفاق سطيفبأربعة، وكذلك حسب ما وضح في تسجيلات المباريات التي لعبها الفريق مؤخرا، إلا أن لاعبي الوسط والهجوم، خاصة عبدالملك زيايا هم الأخطر في الفريق‏.‏

ومن المقرر أن يؤدي إنبي مرانا واحدا فقط قبل المباراة على ملعب سطيف والمشهور بملعب "النار" الذي يستضيف المباراة في العاشرة والنصف بتوقيت القاهرة ‏(‏التاسعة والنصف بتوقيت الجزائر‏).

وتعاهد لاعبو إنبي بينما بينهم على أن يكونوا على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم للعب مباراة جيدة تليق باسم النادي ومن ثم تحقيق الفوز‏، وطالبهم ضياء السيد -المدير الفني- بأداء رجولي يليق باسم الفريق.

ويدرك ضياء السيد أن فرصة التأهل للدور قبل نهائي صعبة بالفعل، ولكنه يؤمن بأنها ليست مستحيلة، فكرة القدم لا تعرف المستحيل، على الرغم من أن الفرصة الوحيدة للتأهل لهذا الدور لن تأتي إلا بالفوز في هذا اللقاء.

وهو الأمر المطلوب من وفاق سطيف أيضًا لضمان التأهل للدور نفسه لذلك، فالمهمة صعبة؛ لأن الفوز هو المطلب الوحيد لإنبي خارج أرضه، ولكن نجوم الفريق المصري لا يزال لديهم أمل في تحقيق انتصار تاريخي، والتأهل للدور قبل النهائي لأول مرة في تاريخ النادي‏.‏