EN
  • تاريخ النشر: 21 أبريل, 2009

قرر الرحيل من السودان إلى أوروبا وارجو: شعرت بالإحباط في المريخ بسبب اللغة والدين

وارجو يرحل عن المريخ نهاية الموسم

وارجو يرحل عن المريخ نهاية الموسم

أعرب النيجيري ستيفن وارجو -لاعب الوسط بالمريخ السوداني- أنه لن يستمر طويلا في صفوف المريخ، وأنه يستعد للرحيل عن النادي، بعدما شعر بالإحباط لعدم تأقلمه على الحياة في السودان.

أعرب النيجيري ستيفن وارجو -لاعب الوسط بالمريخ السوداني- أنه لن يستمر طويلا في صفوف المريخ، وأنه يستعد للرحيل عن النادي، بعدما شعر بالإحباط لعدم تأقلمه على الحياة في السودان.

قال وراجو -في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"- أنه وجد صعوبة كبيرة في التأقلم على الحياة في السودان، فثقافة البلد لا أعرفها، والدين مختلف، واللغة أيضًا تجعل هناك حاجزا بيني وبين الجماهير.

أضاف أنه يجد صعوبة كبيرة في التعامل مع الناس، وهو الأمر الذي دفعه لإعلان الرحيل عن المريخ، خاصة وأنه تعرض لإصابات عديدة في الفترة الماضية ولم ينجح في تسجيل الأهداف في البطولة الإفريقية، رغم أنه سجل الموسم الماضي (13) هدفا وضعته في صدارة هدافي البطولة.

وأشار إلى أنه حتى الجماهير المريخية لا يستطيع التجاوب معها، فلا يعرف متى تمدحه، ولا متى تغضب منه، وعادة ما يستعين بصديق لمعرفة ما يقولونه، ومع ذلك أركز جهودي على اللعبة حتى أقدم أفضل ما لدي.

يذكر أن وراجو كلف المريخ السوداني مليونان وست مئة ألف دولار، لكنه لن يستمر كثيرا في السودان -حسب اتفاق مسبق لنقله إلى ناد أوروبي- وهو ما أكده المدير الإداري بالمريخ صديق علي، الذي أكد أن بيع اللاعب لناد في أوروبا.

يذكر أن وارجو البالغ من العمر 20 عاما، قد انضم للمريخ السوداني قادما من أنييمبا النيجيري لمدة ثلاث سنوات مقابل مليونين ونصف المليون دولار؛ حيث حصل نادي أنييمبا على مليون دولار، بينما تم تقسيم باقي المبلغ على ثلاث سنوات، وهو ما يعادل 500 ألف دولار في الموسم الواحد.

وكان اللاعب على وشك الانضمام للأهلي المصري، بعد أن كثف النادي القاهري المفاوضات معه، إلا أنه فضل الذهاب للمريخ السوداني في صفعة كبيرة للأهلي الذي كان على وشك ضمه.