EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2009

الدوري الأمريكي لسلة المحترفين هيوستن وأورلاندو يفرضان مباراة فاصلة على لوس أنجلوس وبوسطن

فرض هيوستن روكتس وأورلاندو ماجيك على لوس أنجلوس ليكرز وبوسطن سلتيكس خوض مباراة فاصلة، بعد أن فاز الأول على لوس أنجلوس 95-80، والثاني على بوسطن 83-75 اليوم الجمعة ضمن تصفيات الدوري الأمريكي للمحترفين لكرة السلة.

فرض هيوستن روكتس وأورلاندو ماجيك على لوس أنجلوس ليكرز وبوسطن سلتيكس خوض مباراة فاصلة، بعد أن فاز الأول على لوس أنجلوس 95-80، والثاني على بوسطن 83-75 اليوم الجمعة ضمن تصفيات الدوري الأمريكي للمحترفين لكرة السلة.

وفاز هيوستن على أرضه في تويوتا سنتر ليعادل لوس أنجلوس (3-3) في سلسلة اللقاءات التي تجمعهما في نصف نهائي المنطقة الغربية.

وتألق لاعب هيوستن الأرجنتيني لويس سكولا، وسجل 24 نقطة و12 متابعة دفاعية، وأضاف أرون بروكس 26 نقطة، وكارل لاندري 15 نقطة ساهمت بشكل كبير في ضمان الفوز لفريقهم.

وقدم لاعبو هيوستن أداء استثنائيا لأنهم كانوا يعرفون أن الخسارة ستنهي مشوارهم في التصفيات، فتقدموا (27-15) في الربع الأول و(25-21) في الربع الثاني لينهوا الشوط الأول بفارق 16 نقطة (52-36).

وحاول ليكرز الذي تلقى هزيمته الثالثة في آخر 18 مباراة أن يقلص الفارق في مطلع الربع الثالث، وسجل 16 نقطة مقابل نقطتين فقط لهيوستن، ولكن لاندري تمكن من تسجيل ثلاثية، وأضاف بروكس ثلاثية أخرى سمحت لهيوستن أن يوسع الفارق مجددا، ويدخل الربع الرابع والأخير متقدما بعشر نقاط (75-65).

واستمر لاندري في التألق، وأدخل الكرة بقوة داخل السلة ليحافظ على تقدم فريقه (81-71) مع تبقي نحو 7 دقائق على انتهاء المباراة.

وفشل كوبي براينت في 4 من آخر 6 تسديدات له، في حين أضاف بروكس 8 نقاط في آخر خمس دقائق لتنتهي المباراة لمصلحة هيوستن الذي يلعب بدون العملاق الصيني ياو مينج المصاب.

وكان براينت أفضل مسجلي لوس أنجلوس بـ32 نقطة، في حين سجل زميله الإسباني باو جازول 14 نقطة، وقال مدرب ليكرز فيل جاكسون عقب المباراة "أنا أتطلع إلى مباراة الأحد. لم نتمكن من إيقاف سكولا، كوبي سجل في عدد من المحاولات، لكننا لم نتمكن من العودة في المباراة".

أما لاعب هيوستن أرون بروكس فقال "ما زلنا لا نملك فرصة (للتأهلولكننا سنستمر في اللعب برغم ذلك".

وستقام المباراة السابعة والأخيرة في ستابلس سنتر في لوس أنجلوس يوم الأحد المقبل، وسيتأهل الفائز ليواجه دنفر في نهائي المنطقة الغربية. وكان دنفر قد بلغ هذا الدور بعد إقصائه دالاس في نصف النهائي.

وفي المباراة الثانية نجح أورلاندو في الفوز أمام جمهوره في أمواي أرينا، وذلك بفضل أداء ممتاز للاعبيه، وتحديدا دوايت هاورد الذي سجل 23 نقطة و22 متابعة دفاعية، وأضاف راشارد لويس 20 نقطة.

وظلت النتيجة متقاربة في أغلب فترات المباراة؛ حيث انتهى الربع الأول 25-22 لبوسطن، والثاني لمصلحة أورلاندو 23-21، لينتهي شوط المباراة الأول 46-45 للضيوف.

ونجح بوسطن في خلق فارق 10 نقاط في الشوط الثاني بعد أن نجح في منع أورلاندو من التسجيل في أول 5 دقائق من الربع الثالث، ولكن أورلاندو نجح في العودة بفضل أداء هاورد ليقود فريقه إلى الربع الأخير وهو متخلف بنقطة عن بوسطن 61-62، قبل أن ينجح بحسمه 22-13 وينهي المباراة 83-75.

وكان أفضل مسجلي بوسطن راجون راندو بـ19 نقطة و16 متابعة، وأضاف زميله بول بيرس 17 نقطة و9 متابعات.

وستقام المباراة السابعة يوم الأحد في بوسطن، وسيتأهل الفائز لمواجهة كليفلاند في نهائي المنطقة الغربية.