EN
  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2011

هيدينك يفكر في العودة لتدريب تشيلسي

هل يعود هيدينك لتدريب تشيلسي؟

هل يعود هيدينك لتدريب تشيلسي؟

ضاعف المدرب الهولندي جوس هيدينك -المدير الفني للمنتخب التركي لكرة القدم- من حدة الجدل الدائر بشأن إمكانية انتقاله لتدريب فريق تشيلسي الإنجليزي، بعدما أكد أنه لا يضمن الاستمرار في تدريب المنتخب التركي حتى مباراته المقبلة في تصفيات كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2012).

وقال هيدينك -في العاصمة البلجيكية بروكسل-: "سنرى بالفعل ما سيحدث، ما من شيء مؤكد".

وقاد هيدينك المنتخب التركي أمس إلى انتزاع تعادل ثمين بنتيجة (1-1) مع مضيفه البلجيكي في إطار منافسات المجموعة الأولى بتصفيات يورو 2012 .

ورغم هذا التعادل، فما زال الفريق التركي مهددا بالغياب عن النهائيات التي تستضيفها أوكرانيا وبولندا بالتنظيم المشترك منتصف العام المقبل حيث يحتل المنتخب التركي المركز الثالث في المجموعة برصيد عشر نقاط وبفارق ثماني نقاط خلف المنتخب الألماني المتصدر والذي يقترب من حجز بطاقة التأهل المباشرة من هذه المجموعة إلى النهائيات.

وأصبح أمل المنتخب التركي في التأهل للنهائيات معلقا على انتزاع المركز الثاني من نظيره البلجيكي الذي رفع رصيده إلى 11 نقطة حيث يخوض أصحاب المركز الثاني دورا فاصلا للتأهل إلى النهائيات.

وما زال منصب المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي شاغرا منذ إقالة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي قبل أسبوعين.

وقال هيدينك صاحب 64 عاما إن الفترة القصيرة التي قضاها سابقا مع فريق تشيلسي كانت في غاية الإثارة والروعة وأن الجميع يعلمون ذلك.

وسبق لهيدينك أن قاد الفريق الإنجليزي في آخر ثلاثة شهور من موسم 2008/2009 ، عندما كان مديرا فنيا للمنتخب الروسي؛ حيث حل بشكل مؤقت في تدريب الفريق بعد رحيل المدرب البرازيلي فيليبي سكولاري لسوء مستوى النتائج وقبل تعاقد النادي مع أنشيلوتي في الموسم التالي.

ضاعف المدرب الهولندي جوس هيدينك -المدير الفني للمنتخب التركي لكرة القدم- من حدة الجدل الدائر بشأن إمكانية انتقاله لتدريب فريق تشيلسي الإنجليزي، بعدما أكد أنه لا يضمن الاستمرار في تدريب المنتخب التركي حتى مباراته المقبلة في تصفيات كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2012).

وقال هيدينك -في العاصمة البلجيكية بروكسل-: "سنرى بالفعل ما سيحدث، ما من شيء مؤكد".

وقاد هيدينك المنتخب التركي أمس إلى انتزاع تعادل ثمين بنتيجة (1-1) مع مضيفه البلجيكي في إطار منافسات المجموعة الأولى بتصفيات يورو 2012 .

ورغم هذا التعادل، فما زال الفريق التركي مهددا بالغياب عن النهائيات التي تستضيفها أوكرانيا وبولندا بالتنظيم المشترك منتصف العام المقبل حيث يحتل المنتخب التركي المركز الثالث في المجموعة برصيد عشر نقاط وبفارق ثماني نقاط خلف المنتخب الألماني المتصدر والذي يقترب من حجز بطاقة التأهل المباشرة من هذه المجموعة إلى النهائيات.

وأصبح أمل المنتخب التركي في التأهل للنهائيات معلقا على انتزاع المركز الثاني من نظيره البلجيكي الذي رفع رصيده إلى 11 نقطة حيث يخوض أصحاب المركز الثاني دورا فاصلا للتأهل إلى النهائيات.

وما زال منصب المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي شاغرا منذ إقالة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي قبل أسبوعين.

وقال هيدينك صاحب 64 عاما إن الفترة القصيرة التي قضاها سابقا مع فريق تشيلسي كانت في غاية الإثارة والروعة وأن الجميع يعلمون ذلك.

وسبق لهيدينك أن قاد الفريق الإنجليزي في آخر ثلاثة شهور من موسم 2008/2009 ، عندما كان مديرا فنيا للمنتخب الروسي؛ حيث حل بشكل مؤقت في تدريب الفريق بعد رحيل المدرب البرازيلي فيليبي سكولاري لسوء مستوى النتائج وقبل تعاقد النادي مع أنشيلوتي في الموسم التالي.