EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2011

هورنر: أداء فيتل يعد بالمزيد من التحسن

سيباستيان فيتل

فيتل فاز بتسعة سباقات من أصل 15

سيباستيان فيتل أصغر سائق يفوز بلقبين لبطولة العالم لفورمولا-1 للسيارات وذلك على حلبة سوزوكا باليابان، إلا أن كريستيان هورنر مدير فريق رد بول حدد مجالين يمكن أن يتحسن فيهما السائق الألماني الموسم المقبل

بات سيباستيان فيتل أصغر سائق يفوز بلقبين لبطولة العالم لفورمولا-1 للسيارات وذلك على حلبة سوزوكا باليابان، إلا أن كريستيان هورنر مدير فريق رد بول حدد مجالين يمكن أن يتحسن فيهما السائق الألماني الموسم المقبل.

وقال هورنر "لا يزال يحتاج للعمل على تحسين النكات التي يطلقها بالإنجليزية وقصّات شعره التي بدت غريبة نوعا ما هذا العام".

وبعيدا عن ذلك بدا السائق البالغ من العمر 24 عاما بطلا استثنائيا؛ وهي كلمة استخدمها هورنر ثماني مرات في غضون ست دقائق من الحوار مع الصحفيين في مقر الفريق في سوزوكا.

وانتزع فيتل اللقب عقب إنهائه السباق الذي أقيم في اليابان في المركز الثالث خلف جنسون باتون سائق مكلارين الفائز بالسباق وفرناندو ألونسو سائق فريق فيراري.

وفاز فيتل بتسعة من أصل 15 سباقا، وانطلق من مركز أول المنطلقين 12 مرة، وصعد إلى منصة التتويج 14 مرة، وذلك قبل أربعة سباقات على نهاية الموسم.

ولم يحدث هذا النوع من التفوق منذ وصول مايكل شوماخر إلى قمة مستواه مع فريق فيراري، مع الوضع في الاعتبار أن فيتل لا يزال يخوض رابع موسم له.

ومن الصعب توقع مدى التفوق الذي سيصل إليه الموسم المقبل، إلا أنه لا يزال يمتلك مجالا واسعا للتحسن على الرغم من كل هذا.

أعتقد أنه وفي ظل هيمنة أقل من قبل سيارتنا مقارنة بالعام الماضي استطعنا أن نقدم أداء جيدا للغاية

وقال هيلموت ماركو وهو سائق سابق ومستشار قريب من ديتريش ماتشيتس مالك فريق رد بول "سيتحسن مستواه إجمالا".

وأضاف "ربما لن يحطم السيارات في التجارب الأولى، وهذا سيعد عاملا مساعدا أيضا. حدث هذا ثلاث مرات (هذا العام)".

وتابع "سيقدم أداء أكثر نضجا (الموسم المقبل) وسيكون أفضل في النواحي التقنية. لا يزال أمامه المزيد لاكتسابه على صعيد السرعة. أنا واثق من أنه لم يبلغ قمة مستواه. لم يبلغ قمة مستواه بالتأكيد".

إلا أن المفارقة التي أشار إليها فيتل في سوزوكا مساء الأحد هو أن فريق رد بول بدا أقل هيمنة على السباقات مقارنة بما كان عليه الحال العام الماضي على الرغم من تحسن النتائج هذا الموسم.

وأحدثت الاعتمادية الفارق الكبير حيث يتسم أداء محركات رينو بالمثالية.

وقال فيتل "أعتقد أنه وفي ظل هيمنة أقل من قبل سيارتنا مقارنة بالعام الماضي استطعنا أن نقدم أداء جيدا للغاية".

وأضاف "كنا في غاية القوة كفريق. في كل مرة نحتاج لذلك نرتكب أخطاء قليلة للغاية".