EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2009

الهلال والنصر في نصف نهائي كأس ولي العهد هل يستمر التفوق "الأزرق" أم يكسر "الأصفر" القاعدة؟

قمة تستحق المتابعة

قمة تستحق المتابعة

يحتضن استاد الملك فهد الدولي مساء اليوم قمةً كروية ساخنة تجمع قطبي العاصمة الهلال صاحب المستوى الثابت والنصر المتطور فنيا في الدور نصف النهائي من مسابقة كاس ولي العهد السعودي لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2009

الهلال والنصر في نصف نهائي كأس ولي العهد هل يستمر التفوق "الأزرق" أم يكسر "الأصفر" القاعدة؟

يحتضن استاد الملك فهد الدولي مساء اليوم قمةً كروية ساخنة تجمع قطبي العاصمة الهلال صاحب المستوى الثابت والنصر المتطور فنيا في الدور نصف النهائي من مسابقة كاس ولي العهد السعودي لكرة القدم.

وتخطى الهلال في طريقه لهذه المواجهة الوحدة في الدور ربع النهائي بهدفٍ نظيف، فيما تغلب النصر في الدور ذاته على الاتحاد بركلات الترجيح.

ويلتقي الفائز في مواجهة اليوم مع الشباب الذي حجز المقعد الأول في الدور النهائي بفوزه مساء السبت على الحزم بثلاثة أهداف مقابل هدف بعد مباراةٍ مثيرة.

وتعد مباراة اليوم هي الثالثة التي تجمع الفريقين هذا الموسم بعد مواجهتي دوري المحترفين اللتين عرفتا فوزا مزدوجا للهلال بهدفي ياسر القحطاني وأحمد الفريدي في الدور الأول وبهدفي القحطاني ورادوي في الدور الثاني.

يدخل الفريقان المباراة وحظوظهما متساوية في تحقيق الفوز، فالهلال يسعى للتأهل للنهائي الثاني على التوالي في الطريق نحو الاحتفاظ باللقب، خاصةً بعد خروجه من كأس الأمير فيصل بن فهد ومزاحمة الاتحاد له على لقب دوري المحترفين.

أما النصر فيتطلع إلى بلوغ نهائي المسابقة لأول مرة منذ أربعة عشر عاما، ويملك الفريق عددا من العوامل التي يمكن معها إيقاف سلسلة هزائمه أمام جاره ومنافسه التقليدي في العقد الأخير، أهمها عودة الروح للنصر، والذي سيدخل المباراة بنشوة الانتصارات الأخيرة ومنها تفوقه على الاتحاد مرتين في أقل من ثلاثة أسابيع.

ويسجل لقاء اليوم أول مشاركة للاعب النصر الجديد المصري حسام غالي في لقاءات القمة، إذ إنه لم يشارك في اللقاء الماضي بين الفريقين في دوري المحترفين على الرغم من تواجده في ملعب المباراة؛ إلا أن عدم وصول بطاقته الدولية منعه من المشاركة.

كما أن اللقاء سيشهد عودة المحترف الليبي طارق التائب من جديد للقاءات الفريقين بعد أن غاب عن آخر لقاء بداعي الإصابة، الأمر الذي سيجعل للقاء مذاقا خاصا، وتحديدا بعد أن قدم الفريقان مستويات مميزة في المسابقات المحلية هذا الموسم.

تعد مواجهة اليوم هي الخامسة بين الفريقين في بطولات كأس ولي العهد، حيث فاز الهلال من قبل في 3 مواجهات مقابل فوز وحيد للنصر.

لعب الفريقان 114 مباراة رسمية فاز الهلال في 44 مباراة مقابل 36 مباراة للنصر وانتهت 34 مباراة بالتعادل، سجل الهلال 152 هدفا مقابل 122 هدفا للنصر.

خاص الفريقان في الدوري 72 مباراة، فاز الهلال في 27 مباراة وفاز النصر في 21 مباراة بينما تعادلا في 24 مباراة، سجل الهلال 96 هدفا بينما للنصر 83 هدفا.

ولعب الفريقان في كأس الملك 12 مباراة فاز الهلال في 6 وفاز النصر في 5 وتعادلا في واحدة سجل الهلال 20 هدفا مقابل 13 هدفا للنصر.

أما في كأس ولي العهد لعبا 4 مباريات فاز الهلال في 3 والنصر في مباراة واحدة وسجل الهلال 9 أهداف مقابل 4 أهداف للنصر.

وفي كأس الاتحاد تقابل الفريقان في 21 مباراة فاز الهلال في 5 مقابل 9 انتصارات للنصر و7 تعادلات وسجل الهلال 22 هدفا مقابل 19 هدفا للنصر.

في كأس المؤسس لعبا مباراتين في نصف النهائي فتعادلا صفر - صفر ذهابا وفاز الهلال إيابا 2 - 1.

البطولات العربية تقابلا 3 مرات فاز الهلال مرتين وتعادلا في مباراة، سجل الهلال 3 أهداف بينما سجل النصر هدفين.

التقى الفريقان في مباريات أُخرى في دوري المنطقة الوسطى ومباريات ودية وتنشيطية بلغ عددها 24 مباراة فاز الهلال في 7 مباريات مقابل 13 فوزا للنصر و4 تعادلات، سجل الهلال من خلالها 21 هدفا مقابل 46 هدف للنصر.

مجموع مباريات الهلال والنصر رسميا ووديا 138 مباراة فاز الهلال في 51 مباراة مقابل 49 فوزا للنصر و38 مباراة انتهت بالتعادل، سجل الهلال 173 هدفا بينما سجل النصر 168 هدفا.

يقود مواجهة اليوم الحكم السويسري كلوديو سيرشيتا وهو الأجنبي التاسع الذي يحكم مباريات القمة بين الهلال والنصر، إذ التقى الفريقان في 8 مباريات كانت الغلبة للهلال الذي فاز في 6 مباريات مقابل فوز واحد للنصر فيما انتهت مباراتهما في النخبة العربية بسوريا بالتعادل الإيجابي.