EN
  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2009

روما يقتنص فوزا غاليا من كاتانيا هزيمة ميلان تتوج الإنتر للمرة الرابعة بطلا للكالشيو

سقوط ميلان أهدى الكالشيو للإنتر

سقوط ميلان أهدى الكالشيو للإنتر

توج فريق إنتر ميلان بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة الرابعة على التوالي عقب سقوط غريمه التاريخي ميلان 1/2 أمام مضيفه أودينيزي يوم السبت في المرحلة السادسة والثلاثين من المسابقة.

توج فريق إنتر ميلان بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة الرابعة على التوالي عقب سقوط غريمه التاريخي ميلان 1/2 أمام مضيفه أودينيزي يوم السبت في المرحلة السادسة والثلاثين من المسابقة.

ويلتقي إنتر ميلان يوم الأحد مع ضيفه سيينا في مباراة "تحصيل حاصل" بعدما أحرز الفريق لقب الدوري المحلي بالفعل؛ حيث اتسع الفارق الذي يفصله في الصدارة أمام ميلان إلى 7 نقاط مع تبقي مباراتين لميلان على نهاية الموسم.

بينما عزز روما حظوظه بالمشاركة في مسابقة "يوروبا ليج" التي ستحل بدلا من كأس الاتحاد الأوروبي الموسم المقبل، بفوزه المثير على ضيفه كاتانيا 4-3 يوم السبت على ملعب الأولمبي في العاصمة الإيطالية.

ويدين فريق المدرب لوتشيانو سباليتي بفوزه السادس عشر إلى المدافع المخضرم كريستيان بانوتشي الذي خطف نقاط المباراة الثلاث في الوقت بدل الضائع بكرة رأسية أثر ركلة حرة نفذها التشيلي دافيد بيتزارو.

وافتتح سيموني بيروتا التسجيل لفريق العاصمة في الدقيقة 13 بكرة رأسية أثر عرضية من المونتينيجري ميركو فوسينيتش، إلا أن فرحة جماهير الملعب الأولمبي لم تدم سوى دقيقتين لأن جاكومو تيدسكو أدرك التعادل بكرة سددها بيسراه بعد تمريرة بينية من فابيو شياكا.

وعاد صاحب الأرض ليتقدم مجددا بعد دقيقتين فقط هذه المرة بواسطة فوسينيتش بعد تمريرة من بيروتا (17) الذي أضاف بنفسه الهدف الثالث في الدقيقة 31 بكرة سددها بيمناه من الجهة اليمنى إلى الزاوية اليسرى لمرمى الحارس ماركو باجيانتي.

وأبى كاتانيا الذي يسعى لضمان بقائه في دوري الأضواء أن يستسلم فقلص الفارق بعد دقيقتين على انطلاق الشوط الثاني عبر جوزيبي ماسكارا، ثم أدرك التعادل في الدقيقة 72 عبر الياباني تاكايوكي موريموتي بعد تمريرة من تيديسكو.

وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة ضرب بانوتشي، مانحا فريق العاصمة نقطته السابعة والخمسين في المركز السادس بفارق 5 نقاط عن أقرب ملاحقيه باليرمو الذي يلعب يوم الأحد مع فريق العاصمة الآخر لاتسيو.