EN
  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

طالبوا برحيل كيك وباولو بعد استمرار الخسائر هزيمة الهلال تزلزل الاتحاد.. والجماهير تطالب بمحاسبة اللاعبين

الهلال والاتحاد

الاتحاد خسر أمام الهلال صفر -2

جماهير الاتحاد تصب غضبها الكبير على لاعبي الفريق بعد الخسارة أمام الغريم التقليدي الهلال بهدفين نظيفين في مسابقة كأس ولي العهد السعودي، مطالبين بمحاسبة اللاعبين المقصرين، في ظل استمرار الخسائر

  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

طالبوا برحيل كيك وباولو بعد استمرار الخسائر هزيمة الهلال تزلزل الاتحاد.. والجماهير تطالب بمحاسبة اللاعبين

صبت جماهير الاتحاد غضبها الكبير على لاعبي الفريق بعد الخسارة أمام الغريم التقليدي الهلال بهدفين نظيفين في مسابقة كأس ولي العهد السعودي، مطالبين بمحاسبة اللاعبين المقصرين، خاصة الأجانب، وبمحاسبة المدرب كيك، في ظل استمرار الخسائر.

وانتقدت الجماهير برود اللاعبين في المباراة؛ فهم لم يُظهروا روحًا ولا حماسةً لتحقيق الفوز ولا للتعادل عندما كان الفريق متخلفًا بهدف ثم بهدفين؛ وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الجزيرة" السعودية.

ووجهت الجماهير الغاضبة انتقادًا لاذعًا إلى إدارة النادي والجهاز الفني بسبب الموافقة على انتقال اللاعب البرازيلي جيرالدو ويندل قبل موقعة الهلال، مشيرين إلى أنه كان من المفترض التفريط في اللاعب بعد نهاية المباراة لا قبلها بثلاثة أيام، لعدم وجود بديل جاهز يمكنه تقديم ما يقدمه اللاعب البرازيلي.

وأشار مشجع إلى أنه كان من المفترض التفريط في اللاعب البرتغالي باولو جورج الذي وصفه بأنه لا يريد اللعب مع الاتحاد، ويرغب في الرحيل عن صفوف الفريق، مطالبًا إدارة الاتحاد بسرعة تدارك الأوضاع الحالية في ظل استمرار الخسائر من مباراة إلى أخرى.

فيما أوضح مشجع آخر أنه منذ فترة طويلة لم يشاهد الاتحاد بتلك الصورة التي ظهر بها في الموسم الحالي وهو يخسر مباراة تلو أخرى، بالإضافة إلى وجوده في المركز السادس في ترتيب الدوري، في حادثة لم يشهدها الفريق منذ سنين طويلة، متمنيًا من رجالات الاتحاد المخلصين سرعة التدخل لإنقاذ الوضع الحالي.

واستغرب المشجع الغاضب التعاقد مع المدرب السلوفيني ماتياس كيك الذي أشار إلى أنه لم يملك إضافة فنية إلى الفريق منذ توليه منصب الإشراف الفني والذي لم يتحسن وضع الفريق معه، بل استمر إلى الأسوأ، مطالبًا بضرورة الاستغناء عن هذا المدرب وإسناد  الإشراف على الفريق إلى المدرب الوطني عبد الله غراب، مثلما حصل في نادي الهلال من تولي المدرب سامي الجابر الأمور الفنية؛ ما أظهر الهلال بشكله المعتاد بالانتصار في المباراتين الأخيرتين ضد النصر والاتحاد.