EN
  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2009

بعد أقل من 14 شهرا على تركه الأهلي هروب "عكسي" للحضري من سويسرا للقاهرة

الحضري يواصل مسلسل هروبه من الأندية

الحضري يواصل مسلسل هروبه من الأندية

للمرة الثانية خلال أقل من 14 شهرا يهرب عصام الحضري -حارس مرمى منتخب مصر- من ناديه، ولكن هذه المرة جاء الهروب عكسيا؛ حيث هرب اللاعب من سويسرا عائدا للقاهرة مرة أخرى.

للمرة الثانية خلال أقل من 14 شهرا يهرب عصام الحضري -حارس مرمى منتخب مصر- من ناديه، ولكن هذه المرة جاء الهروب عكسيا؛ حيث هرب اللاعب من سويسرا عائدا للقاهرة مرة أخرى.

وقالت تقارير صحافية مصرية أن حارس مرمى منتخب مصر، وسيون السويسري حاليا موجود في مصر حاليا، رغم أن فريقه يصارع للنجاة من الهبوط في الدوري السويسري، وهو الأمر الذي أثار كثيرا من التساؤلات.

وجاءت تبريرات الحضري بأن مرض والده هو سبب عودته إلى مصر فجأة، لكنه في النهاية كشف عن حقيقة وجود خلافات بينه وبين النادي السويسري، بسبب الوعود التي قطعها المسؤولون على أنفسهم ولم تتم حتى هذه اللحظة.

وقال الحضري على موقعه الرسمي أن سبب عودته إلى مصر عائلية وشخصية في المقام الأول، وهو مرض والده، وقام بإبلاغ ناديه السويسري بضرورة تواجده في مصر لهذا السبب.

أكد الحضري أنه إذا كانت هناك أسباب للخلاف، فإنها بسبب الوعود التي تلقاها من النادي ومن يمثلونه مرة تلو الأخرى ولم تنفذ، ومن ضمنها الضمانات الخاصة بحرية انتقاله في بداية الموسم المقبل.

ورغم ما ألمح به الحضري إلى أنه على اتصال دائم بناديه السويسري للوصول إلى حلّ يرضي الجميع، فإن الصورة تثبت عكس ذلك تماما، خاصة وأن فريقه لديه مباراة مصيرية في الدور نصف النهائي لبطولة كأس سويسرا يوم الإثنين المقبل أمام لوزيرين.

وفي الوقت نفسه يدخل سيون منطقة الخطر بشدة هذا الموسم؛ حيث يحتل فريقه المركز السابع برصيد 25 نقطة ويصارع لعدم الهبوط معه فريق فادوز، الذي يحتل المركز التاسع برصيد 22 نقطة، بينما فريق لوزيرين في المركز العاشر برصيد 18 نقطة.

يذكر أن الحضري هرب من الأهلي المصري إلى سيون، بعد فوز منتخب مصر ببطولة الأمم الإفريقية غانا 2008، ولا يزال الأهلي يطارد اللاعب في المحكمة الرياضية للفيفا؛ حيث يطالب النادي القاهري بحقوقه لدى الحضري وسيون معا.