EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2012

هدف قاتل لجمعة يمنح تونس الفوز على النيجر

منتخب تونس

تونس تحصد ست نقاط من مباراتين

جمعة يسجل هدفا يوم الجمعة، ليقود تونس لفوز ثمين في كأس الأمم الإفريقية على النيجر.

  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2012

هدف قاتل لجمعة يمنح تونس الفوز على النيجر

أحرز مهاجم أوكسير الفرنسي عصام جمعة، هدفًا قاتلاً فقاد بلاده إلى الفوز على النيجر 2-1، يوم الجمعة، في افتتاح الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة ضمن كأس الأمم الإفريقية 2012.

وسجل جمعة الذي دخل بديلاً لمحمد أمين الشرميطي مطلع الشوط الثاني؛ هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة، بعدما تقدم منتخب بلاده عبر يوسف المساكني (4) ثم أدركت النيجر التعادل عبر تونجي نجونو ويليام (9).

وهذا الفوز هو الثاني على التوالي لتونس، بعد الأول على المغرب، فصار رصيدها ست نقاط من مباراتين، فيما أهدرت النيجر فرصة حصد نقطتها الأولى في أول مشاركة بالبطولة، ومنيت بالخسارة الثانية.

ولم يظهر المنتخب التونسي بالمستوى الذي حسم به مباراة القمة ضد المغرب يوم الاثنين الماضي؛ فقد استسلم للضغط الهجومي للمنتخب النيجري الذي تحسن أداؤه كثيرًا مقارنةً بالمباراة الأولى التي خسرها أمام الجابون بهدفين نظيفين.

وأجرى مدرب تونس سامي الطرابلسي تبديلين على التشكيلة التي تغلبت على المغرب 2-1 في الجولة الأولى؛ فأشرك يوسف المساكني مسجل الهدف الثاني في المباراة الأولى بديلاً لسامي العلاقي، ومحمد أمين الشرميطي مكان صابر خليفة المصاب.

وكاد مازو يمنح التقدم للنيجر عندما تلقى كرة خلف المدافعين، بيد أنها طالت عليه فالتقطها الحارس أيمن المثلوثي في الدقيقة الثانية.

ومنح المساكني تونسَ التقدمَ بمجهود فردي رائع تلاعب فيه بأكثر من مدافع وتوغل داخل المنطقة وتابعها بيمناه على يسار الحارس (4). وهو الهدف هو الثاني له بعد الأول في مرمى المغرب.

وأدركت النيجر التعادل عندما خرج الحارس أيمن المثلوثي من مرماه لالتقاط كرة طائشة داخل المنطقة، بيد أنه أخطأ التقدير بعدما ضايقه المهاجم مصطفى مازو الذي حاول لمس الكرة بيده، فتهيأت أمام ويليام فتابعها برأسه في المرمى.

وفي الوقت الذي كانت فيه المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، اقتنص جمعة كرة داخل المنطقة فتلاعب بالدفاع وسددها بقوة من مسافة قريبة على يسار الحارس النيجري.

وكادت تونس تضيف الهدف الثالث عبر العلاقي، بيد أن كرته ارتطمت بالعارضة في الوقت المحتسب بدل الضائع.