EN
  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2009

معاذ يقول إن الفوز في دربي جدة له طعمه الخاص نور: الخسارة ليست النهاية وسنحسم اللقب قبل لقاء الهلال

نور يشيد بأداء الاتحاد رغم الخسارة

نور يشيد بأداء الاتحاد رغم الخسارة

أكد قائد فريق الاتحاد محمد نور أن خسارة فريقه أمام غريمه التقليدي الأهلي (1-2) مساء السبت في المرحلة التاسعة عشرة من دوري المحترفين السعودي ليست نهاية المطاف، وأن الحسم الحقيقي للقب المسابقة سيكون خلال المباريات المقبلة.

أكد قائد فريق الاتحاد محمد نور أن خسارة فريقه أمام غريمه التقليدي الأهلي (1-2) مساء السبت في المرحلة التاسعة عشرة من دوري المحترفين السعودي ليست نهاية المطاف، وأن الحسم الحقيقي للقب المسابقة سيكون خلال المباريات المقبلة.

وقال نور: "سنبذل من خلال المباريات المتبقية كل الجهد، ونتعاهد على ألا نضيع أي نقطةمشيرًا إلى أن الاتحاد قادر على أن يحسم بطولة الدوري قبل مواجهة الاتحاد والهلال بالرياضوذلك حسبما أفادت وسائل الإعلام السعودية اليوم الأحد.

وأضاف: "إن اللاعبين مصممون على تعويض الخسارة أمام الأهلي في اللقاء القادم أمام الشباب في الرياض يوم الأربعاء المقبل".

وهنَّأ نور فريق الأهلي وجماهيره بالفوز، لكنه أكد أن فريقه كان أفضل في مجمل المباراة حتى بعد طرد رضا تكر، وقال: "هذه هي كرة القدممعتذرًا لجماهير الاتحاد عن الخسارة الأولى منذ بداية الموسم، معتبرًا أنها ستكون حافزًا على أن نظهر في اللقاء القادم بصورةٍ أفضل وحسم لقب هذه البطولة.

من جانبه، أكد مهاجم النادي الأهلي مالك معاذ أن الفوز على الاتحاد في "دربي" جدة له طعم خاص، وأن زملاءه اللاعبين قدموا ما طلبه منهم المدرب، وأن التنظيم الذي ظهروا به دليلٌ على أن الفريق جيد.

وشدد معاذ على أحقية فريقه بنقاط المباراة، مشيرًا إلى أن فريقه كان بحاجة إلى الفوز لتحسين موقعنا في الترتيب، معتبرًا أن المباراة كانت تكتيكية وجميلة ارتقت لمستوى شعبية الفريقين والحدث، وأبدى معاذ عدم رضاه عن المستوى الذي قدمه شخصيًا في المباراة، واعدًا الجماهير الأهلاوية بتقديم الأفضل.

وعن إضاعته ضربة الجزاء قال معاذ: "أعتقد أن ضربة الجزاء توفيق من الله تحتاج إلى تركيز أكثر، ولكن أحمد الله أنني عوضت بتسجيل الهدف الأول، وأعتقد أننا أضعنا فرصًا كانت محققة".. مشددًا على أنه مازال لديه الكثير ليقدمه في اللقاءات المقبلة.

من جهته، نفى جمال أبو عمارة رئيس الاتحاد ما تردد حول إقالة المدرب الأرجنتيني كالديرون بعد الخسارة أمام الأهلي، وقال: نحن لا نحمِّل الهزيمة للمدرب، فأنا أول شخص أتحمل الهزيمة كرئيس مجلس إدارة، وكذلك أعضاء المجلس، والجهاز الفني واللاعبون، والهزيمة هي الأولى للاتحاد في الدوري، وما زلنا ننافس على البطولة بقوة.

فيما قال كالديرون إن فريقه الوحيد في العالم متصدر الدوري ويخسر مباراته الأولى في المسابقة، موضحًا أن الفريق يستحق التعادل على أقل تقدير عطفًا على الأداء والمستوى اللذين قدمهما في المباراة، مشيرًا إلى أن الأهلي خصم عنيد ويستحق الاحترام.

وعن لعبه بتشكيلةٍ مختلفة عن المباريات السابقة، أوضح كالديرون أنه لعب بتكتيك معين، وفي الشوط الثاني قام بتغييرات جعلت مجرى المباراة لصالحه لولا هدف الأهلي الثاني الذي أضاع المباراة على الاتحاد، واستطرد قائلاً: إن الاتحاد مثل أي فريق مثل ما هو معرض للفوز هو معرض للخسارة، وهذا حال كرة القدم.

أما مدرب الأهلي ملادينوف فقال إن فريقه يستحق الفوز، مشيرًا إلى أنه قدم مستوى أفضل في ظل الدعم الكبير الذي نجده من الأمير خالد بن عبد الله وكذلك دعم الإدارة، باتت بيئة العمل مناسبة، وإن شاء الله القادم سيكون أفضل.

وأوضح مدرب الأهلي أنه حاول منذ البداية السيطرة على المباراة، مشددًا على أن هذا الفوز كان يحتاجه اللاعبون والجماهير.

وأكد رئيس الأهلي عبد العزيز العنقري أنهم في النادي كانوا محتاجين لهذا الفوز لعدة أسباب؛ أولها تحسين وضعهم في مركز الترتيب، وكذلك كسر حاجز التفوق الاتحادي في الدوري في السنوات القريبة الماضية".

وقال: "إن الأهلي قدم مستوى ممتازًا، وكذلك الاتحاد الذي رغم تعرضه للطرد إلا أن المتابع يلاحظ تحسن مستواه، وكان يمكن أن يسجل في أي لحظة، لكن كانت مكتوبة للأهلي".