EN
  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2011

قبل العودة للانضمام إلى المنتخب نور هرب من العميد لقضاء إجازة بالقاهرة

السعودي محمد نور

نور تخلى عن الاتحاد أمام القادسية

إدارة نادي الاتحاد السعودي تفيق على خبر وجود قائد فريقهم الأول لكرة القدم محمد نور في العاصمة المصرية القاهرة، في الوقت الذي كان الفريق يخوض لقاء دوريا أمام فريق القادسية في الخبر.

  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2011

قبل العودة للانضمام إلى المنتخب نور هرب من العميد لقضاء إجازة بالقاهرة

أفاقت إدارة نادي الاتحاد السعودي على خبر وجود قائد فريقهم الأول لكرة القدم محمد نور في العاصمة المصرية القاهرة، في الوقت الذي كان الفريق يخوض لقاء دوريا أمام فريق القادسية في الخبر.

وكشف هذا الأمر حقيقة تبريرات رئيس النادي اللواء محمد بن داخل بعدم وجود اللاعب بسبب الإصابة، ولكن الحقيقة أن اللاعب غادر إلى القاهرة في إجازة قصيرة قبل أن يعود ليل البارحة للانضمام لمعسكر المنتخب السعودي الأول لكرة القدم الذي سينطلق في الرياض.

وذكرت صحيفة الرياضية السعودية أن ما حدث بدأ في جوازات مطار الملك عبد العزيز بجدة عندما عاد الفريق من كوريا الجنوبية بعد لقائه فريق شونبوك في نصف نهائي دوري أبطال أسيا، وبعد خروج اللاعبين من المطار قام مسؤول الجوازات في نادي الاتحاد كمال الدولي (سوداني الجنسية) بتجميع جوازات اللاعبين كما جرت العادة، إلا أنه فوجئ برفض اللاعبين محمد نور ونايف هزازي تسليم جوازيهما، ولإخلاء مسؤوليته قام الدولي بإبلاغ مدير الفريق عبد الله فوال عن الأمر ليتخذ الإجراء الرسمي المعتاد بمخاطبة اللاعبين بشكل رسمي لتسليم جوازيهما إلا أن المدير لم يقم بذلك وتجاهل مهامه.

من جانبه، قال المشرف على فريق الاتحاد جمال فرحان إنه برأ ساحته من تسليم قائد الفريق الكروي محمد نور جواز سفره، مؤكداً أن ظروفه العائلية حالت دون تواجده في النادي خلال اليومين الماضيين، ولكنه كان على اتصال وتواصل بشكل دائم مع مدير الفريق عبد الله فوال.

 وأما بالنسبة لتسليم محمد نور جواز سفره إلى جانب نايف هزازي فالأمر حدث فيه خطأ من قبل المسؤول عن الجوازات كمال الدولي، والذي يبدو أنه قام بتسليم نور جواز سفره بعد العودة من كوريا، وهذا خطأ حيث كان يفترض من كمال الدولي أن يرجع لمدير الفريق عبد الله فوال، ولكن يبدو أن هناك تسييرا وتسهيلا لمحمد لنور.

وأوضح الفرحان أنه ربما يكون كمال الدولي قام بتسليم الجوازين لنور وهزازي بحجة أنهما منضمان للمنتخب، ولهما الحق في استلام جوازي سفرهما، ولكن كان المفترض ألا يتم تسليمهما جوازيهما قبل الانضمام للمنتخب بيوم واحد، حسب ما هو متبع عادة، مشيرا إلى أنه سمح بتسليم جوازات المحترفين الأربعة الأجانب، وبعد التنسيق مع الجهاز الفني الذي منحهم إجازة أيام عيد الأضحى المبارك لمدة خمسة أيام، حيث سيعود اللاعبون باستئناف تدريباتهم اعتبارا من صباح يوم الثلاثاء المقبل.

وقال الفرحان "بكل صراحة يبدو أن البعض يحاول الاصطياد في الماء العكر وتصيد الأخطاء غير المقصودة، فنحن جئنا لخدمة الكيان الاتحادي، ولم نأتِ لتصفية حسابات أو شيء من مثل هذا القبيل".