EN
  • تاريخ النشر: 14 ديسمبر, 2010

أعرب عن سعادته لنهائي المونديال ندياي: إفريقيا يجب أن تفخر بمازيمبي الكونغولي

ندياي فخور بأداء مازيمبي

ندياي فخور بأداء مازيمبي

اعتبر السنغالي لامين ندياي -المدير الفني لمازيمبي الكونغولي- أن تأهل فريقه إلى نهائي بطولة العالم للأندية لكرة القدم في أبوظبي يشكل حدثا تاريخيا للكرة الإفريقية.

  • تاريخ النشر: 14 ديسمبر, 2010

أعرب عن سعادته لنهائي المونديال ندياي: إفريقيا يجب أن تفخر بمازيمبي الكونغولي

اعتبر السنغالي لامين ندياي -المدير الفني لمازيمبي الكونغولي- أن تأهل فريقه إلى نهائي بطولة العالم للأندية لكرة القدم في أبوظبي يشكل حدثا تاريخيا للكرة الإفريقية.

وأضاف أنه يوم تاريخي للكرة الإفريقية بأن يصل مازيمبي أو فريق من القارة الإفريقية إلى نهائي هذا البطولة، فإفريقيا يجب أن تكون فخورة بمثل هذا اليوم.

أوضح ندياي أن الفوز يعني لنا كثيرا والقارة الإفريقية يجب أن تكون فخورة اليوم، لقد قلت سابقا إن الإنجاز لا يبدو بعيدا؛ لأنني كنت واثقا من إمكانات اللاعبين الذين أشرف عليهم، وها هم يستفيدون من الفرص ويؤكدون أنهم يستحقون التأهل إلى النهائي، ومن ثم فإنه سعيد لتواجده معهم.

وعن المباراة، قال ندياي إن مازيمبي لم يكن جيدا في البداية، لكن مع مرور الوقت وحين وصلنا إلى نهاية الشوط الأول بتعادل سلبي، اعتبرنا أننا نملك فرصا فاستفدنا من الفرص التي سنحت لنا في الشوط الثاني، ونجحنا في التسجيل، مضيفا أنه يجب ألا ننسى تألق حارس مرمانا الذي صد أكثر من كرة.

وعن الفريق الذي يفضل مواجهته في النهائي، قال ندياي: إننا سعداء بالوصول إلى النهائي وسنتابع مباراة إنتر ميلان وسيونجنام غدا بهدوء، ولا نهتم للفريق الذي سنواجهه.

وردا على سؤال عن مواجهة لاعب إفريقي، مثل الكاميروني صامويل إيتو في صفوف إنتر ميلان الإيطالي، أوضح أن صامويل إيتو لاعب كبير، وليست مصادفة أن يحصل على جائزة أفضل لاعب في إفريقيا وأفضل هداف سابقا في برشلونة، فلقد أظهر قدراته على الساحتين الإفريقية والأوروبية.

من جانبه، قال لاعب وسط مازيمبي آميا إيكانجا، أن الفوز اليوم ليس لنا فقط، بل للقارة الإفريقية ككل. مضيفا أنه يعتقد بأنه من الآن سنحظى بالاحترام، لأن الجميع اعتبروا أن الكرة البرازيلية متفوقة علينا.

وأوضح أنه يعتقد أنه على الورق كان إنترناسيونال أفضل، لكن طموحنا كان كبيرا، فبعد ربع الساعة الأولى تكافأ الأداء، ثم لعبنا بشكل أفضل في الشوط الثاني.