EN
  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2011

المشجع حاول ضرب اللاعب على رأسه نجاة ميسي من محاولة اعتداء لأحد الجماهير بالأرجنتين

ميسي خلال وجوده في الأرجنتين

ميسي خلال وجوده في الأرجنتين

حاول أحد مشجعي كرة القدم ضرب نجم نادي برشلونة ليونيل ميسي على رأسه أثناء خروج النجم الشهير من أحد المطاعم في مسقط رأسه بمدينة روساريو الأرجنتينية.

حاول أحد مشجعي كرة القدم ضرب نجم نادي برشلونة ليونيل ميسي على رأسه أثناء خروج النجم الشهير من أحد المطاعم في مسقط رأسه بمدينة روساريو الأرجنتينية.

وأثارت الوقعة كثيرًا من الجدل، وانتشرت حولها الأقاويل، قبل أن يخرج ميسي أخيرًا على معجبيه ويؤكد لهم عبر صفحته على موقع "فيس بوك" أنه بخير.

وكتب النجم الأرجنتيني الشهير على صفحته: "لم يلمسني أحد.. أنا في أفضل حال".

ووفقًا للتقارير الإخبارية، فقد حدثت الوقعة بعد خروج ميسي من مطعم "كلوب دي لاميلانساوتجمع بعض معجبي نادي برشلونة حوله ليوقع لهم أوتوجرافات للذكرى. وفجأةً، ظهر شخص حاول ضرب ميسي على رأسه، ثم فر هاربًا داخل سيارة أجرة.

وخلصت التقارير الإخبارية من العبارات التي استعملها الرجل، إلى أنه من مشجعي نادي روساريو سنترال الخصم اللدود لنادي نيولز أولد بويز الذي بدأ فيه ميسي مسيرته الكروية.

وأكد ميسي أنه اندهش بشدة للضجة الكبيرة التي أثارتها الوقعة.

ويقضي ميسي حاليًّا عطلة في وطنه قبل أن يبدأ الاستعداد مع المنتخب الأرجنتيني لكأس أمم أمريكا الجنوبية.