EN
  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2011

أبدى تفاؤله بالقدرة على العودة والتأهل ناقد سعودي: الأخضر يزداد سوءا.. وتايلاند كشفت المستور

مباراة تايلاند والسعودية في تصفيات اسيا المؤهلة لكاس العالم 2014

الأخضر فشل في تخطى تايلاند

ناقد سعودي يؤكد أن مباراة المنتخب مع تايلاند في التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 في البرازيل، كشفت المستور عن مستوى الأخضر الهزيل، الذي يتعرض لإخفاق تلو الآخر في الفترة الأخيرة.

أكد ناقد سعودي أن مباراة المنتخب مع تايلاند في التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 في البرازيل، كشفت المستور عن مستوى الأخضر الهزيل، الذي يتعرض لإخفاق تلو الآخر في الفترة الأخيرة.

وقال مرشد العيسى -الناقد الرياضي في صحيفة "الرياض" السعودية- إن "وضع المنتخب يزداد سوءاً بشكل متواصل، فمع كل إطلالة جديدة تتراجع بورصة الأخضر منذ ضياع حلم التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2010م، مروراً بجملة من الإخفاقات التي تعرضت لها الرياضة السعودية حتى الوصول إلى مباراة تايلاند الأخيرة، والتي خسرها الأخضر بالتعادل السلبي".

وتابع العيسي قائلا "عندما نعود بالذاكرة للوراء ونستعرض نتائج اللقاءات التي تجمعنا بتايلاند كنا نجد الفارق يرجح لكفة الأخضر بنتائج تاريخية، والآن نعود بالتعادل السلبي، المضحك المبكي أن يظهر من يقول إن تايلاند تطور مستواها والسؤال الذي يطرح نفسه لماذا لم تتطور تايلاند طيلة السنوات الماضية ؟ لماذا لا نعترف أن مستوى الأخضر تراجع للوراء".

وأضاف "تايلاند عندما تتطور كانت تخسر من الأخضر بهدف أو هدفين، ولكن ما حدث في اللقاء الأخير دليل على تراجع مستوى المنتخب، ودلالة واضحة على وجود خلل كبير، عندما تمضي أربعة لقاءات ولم تسجل إلا هدفاً واحداً فهذا يعني بأنك تعاني من مشكلة في خط الهجوم، وبحاجة إلى تدخل سريع وضم لاعبين جدد".

وأوضح الناقد السعودي أن "المنتخب الذي يقبل بدخول ثلاثة أهداف في مرماه وعلى أرضه، فإن هذا يعني وجود خلل في خط الدفاع يتطلب التدخل في حل الموضوع، رغم كل ذلك ظل الهولندي ريكارد جالسا على طريقته في مباراة أستراليا واضعاً رجله اليمنى فوق اليسرى يتفرج على المنتخب ووضعه الذي يزداد سوءا يوما بعد آخر".

ريكارد يعتقد أن المنتخب الذي يدربه متواضع، لذلك يبدو له أن التعادل مع تايلاند في تايلاند نصرة للكرة السعودية

وأشار العيسى إلى أن "ريكارد يعتقد أن المنتخب الذي يدربه متواضع، لذلك يبدو له أن التعادل مع تايلاند في تايلاند نصرة للكرة السعودية، ويعتقد أن الخسارة من أستراليا منطقية وطبيعية".

ولفت إلى أنه لم يتبق إلا شهر واحد على لقاء العودة في الرياض مع منتخب تايلاند، مشددا على أنه لا خيار أمام الأخضر إلا الانتصار بالمستوى والنتيجة وإعادة جزء من الثقة للكرة السعودية، وحذر من كتابة خيبة جديدة تضاف لسجل الإخفاقات الأخيرة للرياضة السعودية.

وأبدى الناقد الرياضي تفاؤله بقدرة الأخضر على تخطى عقبة تايلاند والتأهل للمرحلة الثانية من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى المونديال، لكنه اشترط ظهور اللاعبين بروح الانتصار، وأن يعمل ريكارد بجدية.

وانتقد العيسى وضع المنتخب السعودي حاليا بالقول: "في السابق كانت أعصابنا تنشد مع المنتخب عندما نكون على مشارف الوصول إلى كأس العالم شريطة تجاوز منتخب كوريا أو اليابان.. واليوم تنشد الأعصاب لأننا نريد الوصول إلى المرحلة الثانية من التصفيات المؤهلة للمونديال شريطة أن نتجاوز تايلاند".