EN
  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2011

نادال يقود إسبانيا بدور الثمانية لكأس ديفيز

نادال المصنف الأول عالميا

نادال المصنف الأول عالميا

قال نجم التنس أفسباني رفائيل نادال إنه سيضع نفسه تحت تصرف بلاده في مواجهة دور الثمانية من كأس ديفيز للتنس لفرق الرجال ضد الولايات المتحدة أو تشيلي في يوليو/تموز، وذلك بعد فوز إسبانيا على بلجيكا وتأهلها لهذا الدور.

  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2011

نادال يقود إسبانيا بدور الثمانية لكأس ديفيز

قال نجم التنس أفسباني رفائيل نادال إنه سيضع نفسه تحت تصرف بلاده في مواجهة دور الثمانية من كأس ديفيز للتنس لفرق الرجال ضد الولايات المتحدة أو تشيلي في يوليو/تموز، وذلك بعد فوز إسبانيا على بلجيكا وتأهلها لهذا الدور.

وفاز نادال بطل فرنسا المفتوحة وويمبلدون وأمريكا المفتوحة بمباراة الفردي يوم الجمعة، في أول ظهور له بعد الغياب لمدة شهر بسبب الإصابة، قبل أن يؤكد الثنائي فرناندو فرداسكو وفليسيانو لوبيز انتصار إسبانيا 3-0 على بلجيكا بفوزهما في لقاء الزوجي.

وتتقدم الولايات المتحدة 2-1 على تشيلي في سانتياجو قبل مباراتي الفردي اليوم الأحد.

وقال نادال الذي كان غائبا عندما خسرت إسبانيا 5-0 أمام فرنسا في دور الثمانية العام الماضي، في مؤتمر صحفي برفقة زملائه وكابتن الفريق الإسباني ألبرت كوستا: "هدفي هو المشاركة في كأس ديفيز".

وتابع "قراري دائما هو أن ألعب.. لكني لا أعلم ماذا سيحدث خلال أربعة أشهر. هل سأكون مرهقا أم مفعما بالنشاطمضيفا أنه ولوبيز سيخوضان مباراتي الفردي المتبقيتان اليوم الأحد.

وستأتي مواجهة دور الثمانية بعد فترة مزدحمة في الموسم بالنسبة لنادال الذي سيدافع عن لقبيه في فرنسا المفتوحة وويمبلدون في يونيو/حزيران ويوليو/تموز.

كما ستتضمن المواجهة رحلة طيران طويلة، بالإضافة لمباراة على الملاعب الصلبة ضد فريق يضم بين صفوفه إندي روديك إذا حسمت الولايات المتحدة اللقاء ضد تشيلي لصالحها اليوم الأحد.

وفازت الولايات المتحدة خمس مرات على إسبانيا من قبل، فيما انتصرت الأخيرة أربع مرات.

ولعب الفريقان ضد بعضهما البعض لأخر مرة في الدور قبل النهائي عام 2008م.

عندما فازت إسبانيا 4-1، على ملاعب رملية في مدريد، قبل أن تهزم الأرجنتين في النهائي.

وآخر مواجهة بينهما على ملاعب صلبة جاءت في العام السابق؛ لذلك في الولايات المتحدة، عندما منح روديك وجيمس بليك والتوأمان برايان بلادهم الفوز 4-1.

وسيطرت إسبانيا على كأس ديفيز في السنوات الأخيرة، وأحرزت اللقب في 2000 و2004 و2008 و2009م. وجاءت في المركز الثاني عام 2003م.