EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2009

بسبب الإجهاد وكثرة البطولات نادال وديوكوفيتش يطالبان بنظام جديد لتصنيف التنس

دعا النجم الإسباني رافاييل نادال -لاعب التنس الأول في العالم- لتطبيق نظام جديد في احتساب النقاط بالتصنيف العالمي للاعبين المحترفين، يعتمد على إنجازات اللاعبين خلال عامين، وليس خلال 12 شهرا كما هو الحال في النظام المعمول به الآن، من أجل الحفاظ على صحة ولياقة اللاعبين المثقلين بكثرة عدد البطولات.

دعا النجم الإسباني رافاييل نادال -لاعب التنس الأول في العالم- لتطبيق نظام جديد في احتساب النقاط بالتصنيف العالمي للاعبين المحترفين، يعتمد على إنجازات اللاعبين خلال عامين، وليس خلال 12 شهرا كما هو الحال في النظام المعمول به الآن، من أجل الحفاظ على صحة ولياقة اللاعبين المثقلين بكثرة عدد البطولات.

ويشارك نادال حاليا في بطولة مدريد للأساتذة، في رابع بطولة ينافس بها على الملاعب الرملية خلال خمسة أسابيع فقط، وإذا واصل نادال مشواره في البطولة الإسبانية حتى إحراز اللقب، فسيكون أمامه أيام معدودة للراحة قبل سفره إلى باريس للمشاركة في بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) التي تنطلق منافساتها بعد أسبوع واحد من يوم الأحد المقبل.

وقال نادال الذي أحرز ألقاب آخر ثلاث بطولات شارك فيها في مونت كارلو وبرشلونة وروما: "إنني أقول منذ فترة إنه بالنسبة لي سيكون أفضل لو أن نظام احتساب النقاط في التصنيف العالمي يتم على أساس عامين، سيكون هذا الأمر أفضل للاعبين".

وأضاف النجم الإسباني: "إنك اليوم مجبر على اللعب كل أسبوع والدفاع عن لقبك في كل مكان، وإذا خسرت في أية بطولة تخسر عددا من النقاط خاصة في مثل حالتي، هذا النظام يؤثر على الجميع وليس فقط اللاعبين أصحاب التصنيفات العالية، إنه يؤثر على أي لاعب في قائمة اللاعبين المئة الأول".

وأكد نادال أن التصنيف المعتمد على الأداء طوال عامين "سيكون أفضل بكثير، وسيمنح اللاعبين بعضا من راحة البال، كما أنه سيساعد على تمديد مشوار اللاعبين في الملاعب".

وانضم إلى نادال في مطالبته بتغيير نظام التصنيف العالمي اللاعب الصربي نوفاك ديوكوفيتش، الذي خسر يوم الإثنين الماضي مركزه الثالث في التصنيف لمصلحة البريطاني آندي موراي، ليهبط إلى المركز الرابع.

وأكد ديوكوفيتش الذي أحرز لقب بطولة بلجراد يوم الأحد الماضي أنه مصر على استعادة مركزه الثالث بالتصنيف، بل وأكثر من ذلك.

وقال ديوكوفيتش: "لقد أصبح حافزي أكبر الآن لاستعادة مركزي الثالث أو حتى التقدم خطوة أخرى للأمام، أحاول عدم الاهتمام كثيرا بالتصنيف، ولكن لأكون واقعيا، فإن بلوغ ثلاث مباريات نهائي متتالية في بطولات أساتذة (ميامي ومونت كارلو وروما) والفوز بلقب بطولة بلجراد هو نجاح كبير حتى لو هبطت مع ذلك مركزا في التصنيف العالمي".

وأضاف اللاعب الصربي: "هذا الأمر إنما يظهر مدى قسوة نظام احتساب النقاط في هذه الرياضة".

وأوضح ديوكوفيتش أنه لا يوجد أمام اللاعبين سوى مواصلة اللعب تحت هذا النظام آملين ألا تنال منهم الإصابات.

وكان أبرز مثال على ذلك هو انزلاق ديوكوفيتش على الملعب الرملي المبتل خلال المباراة التي تغلب فيها على الإسباني أوسكار هيرنانديز أمس الأربعاء ببطولة مدريد الحالية.