EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2009

المرحلة 23 من الكالشيو ميلان في مهمة سهلة أمام ريجينا.. وإنتر يواجه ليتشي

ميلان يواصل مطاردته لإنتر

ميلان يواصل مطاردته لإنتر

يسعى إنتر ميلان الإيطالي إلى تعزيز صدارته عندما يحل ضيفا على ليتشي في مباريات المرحلة 23 في الدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم، بينما يحاول إيه سي ميلان أن يحافظ على انطلاقته القوية بعد العطلة الشتوية الأخيرة؛ حيث يستضيف فريق ريجينا صاحب المركز الأخير في جدول المسابقة.

  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2009

المرحلة 23 من الكالشيو ميلان في مهمة سهلة أمام ريجينا.. وإنتر يواجه ليتشي

يسعى إنتر ميلان الإيطالي إلى تعزيز صدارته عندما يحل ضيفا على ليتشي في مباريات المرحلة 23 في الدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم، بينما يحاول إيه سي ميلان أن يحافظ على انطلاقته القوية بعد العطلة الشتوية الأخيرة؛ حيث يستضيف فريق ريجينا صاحب المركز الأخير في جدول المسابقة.

وابتعد إنتر حامل اللقب في الآونة الأخيرة عن مستواه المعهود وتألقه؛ حيث مني بهزيمة واحدة وسقط في فخ التعادل مرتين في آخر خمس مباريات خاضها في الدوري، وهي نتائج سيئة لكنها على ما يبدو لم تترك أية عواقب بالنسبة للمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق.

وقال ماسيمو موراتي رئيس النادي: "العلاقة مستقرة بيننا.. أحبه أكثر وأكثر. إنه يحظى بكل مساندتي. لقد جلب للفريق حماسا جديدا ويضع مصلحة الفريق فوق مصالحه الخاصةوسبق لموراتي أن أقال المدرب الأسبق للفريق روبرتو مانشيني في الصيف الماضي بعد فوزه مع الفريق بلقب الدوري الإيطالي في المواسم الثلاثة الماضية.

وبالنسبة لميلان، فمع تحقيقه الفوز في ثلاث مباريات والتعادل في مباراتين خلال المباريات الخمس التي خاضها منذ استئناف فعاليات الدوري الإيطالي لكرة القدم، بات الفريق الأفضل في هذه الفترة من بين الفرق الثلاثة المرشحة للقب في الموسم الحالي.

ورغم ذلك يدفع ميلان في الوقت الحالي ثمن البداية المروعة والمخيبة للآمال التي قدمها في الموسم الحالي، ولذلك ما زال ميلان في المركز الثاني برصيد 44 نقطة وبفارق ست نقاط خلف جاره ومنافسه العنيد إنتر ميلان حامل اللقب، الذي يستحوذ على الصدارة برصيد 50 نقطة بعد 22 مباراة خاضها الفريق في المسابقة هذا الموسم.

ويحتل يوفنتوس المركز الثالث حاليا برصيد 43 نقطة، بعد الهزيمة التي مني بها في آخر مباراتين خاضهما وكانتا في ضيافة أودينيزي وعلى ملعبه أمام كالياري، وعكف جانلويجي بوفون حارس مرمى يوفنتوس على توجيه اللوم للنفس بسبب هذه الفترة العصيبة التي يمر بها الفريق، وذلك قبل مباراته أمام مضيفه كاتانيا بعد غد الأحد في المرحلة الثالثة والعشرين من المسابقة.

وقال بوفون: "تعادل إنتر (1/1 مع ضيفه تورينو) جعل هزيمتنا أقل قسوة، ولكننا نشعر بالندم المتزايد.. ميلان تجاوزنا (في جدول المسابقة). تبادل المراكز بيننا وميلان قد يحدثمضيفا: "ما يهم في النهاية هو المركز الأول فقط. يجب أن نثق بأنفسنا ونحاول الفوز بلقب الدوري. ولكننا لا نعرف ما إذا كان ذلك كافيا".

وتقام باقي مباريات المرحلة بعد غد الأحد، ويأتي في مقدمتها اللقاء بين فيورنتينا ولاتسيو؛ حيث يأمل فيورنتينا في الصعود للمركز الرابع والحفاظ عليه ليشارك من خلاله في بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

أما فريق روما الذي تعادل 2/2 في المباراة الماضية أمام ريجينا، فيأمل في استعادة انتصاراته عندما يستضيف جنوا صاحب المركز الرابع.

وتشهد مباريات المرحلة أيضا مواجهة صعبة بين كالياري الذي تعادل مع إنتر في يناير/كانون ثان الماضي، قبل أن يحقق أربعة انتصارات متتالية وأتالانتا الذي حقق فوزا غاليا 3/2 على يوفنتوس في المرحلة الماضية.

وفي باقي المباريات يلتقي سامبدوريا مع سيينا في جنوا وباليرمو مع نابولي وأودينيزي مع بولونيا وتورينو مع كييفو.