EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2009

لإرضاء الشركات الكبرى وعلى رأسها فيراري موسلي متفائل بالتوصل لاتفاق حول سقف الميزانية بفورمولا1

موسلي يتعرض لضغوط كبيرة

موسلي يتعرض لضغوط كبيرة

أعرب ماكس موسلي -رئيس الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) اليوم الأحد- عن تفاؤله إزاء إمكانية التوصل إلى حل بشأن الخلاف الدائر بين فيا ومجموعة الأندية المشاركة في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، وعلى رأسها فيراري، والمتعلق بسقف الميزانية.

أعرب ماكس موسلي -رئيس الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) اليوم الأحد- عن تفاؤله إزاء إمكانية التوصل إلى حل بشأن الخلاف الدائر بين فيا ومجموعة الأندية المشاركة في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، وعلى رأسها فيراري، والمتعلق بسقف الميزانية.

وقال موسلي قبيل انطلاق سباق جائزة موناكو الكبرى اليوم "بلا شك.. سيتم التوصل إلى حل".

ورغم ذلك، لم يتضح بعد إمكانية توصل فيا ورابطة الفرق المنافسة في سباقات سيارات فورمولا-1 ( فوتا) لتسوية بشأن هذه الأزمة قبل يوم الجمعة، الموعد النهائي للتسجيل لموسم 2010.

وهددت فيراري وبعض الأندية الأخرى بالانسحاب من عالم فورمولا-1، بعد أن قرر فيا الشهر الماضي تحديد سقف للميزانية بقيمة 45 مليون يورو (61 مليون دولار) بداية من الموسم المقبل.

وستحصل الفرق التي لا تتجاوز سقف الميزانية على كامل الحرية التقنية، للمحركات وديناميكا الهواء لسيارتها، بينما ستواجه الفرق التي تتجاوز سقف الميزانية قيودا تقنية.

وذكرت تقارير الصحف الإنجليزية أمس السبت أن خطوات اتخذت بالفعل لإنهاء الجدل المثار حول تحديد ميزانية الفرق المنافسة في سباقات سيارات فورمولا-1.

وذكرت التقارير أن المحادثات التي أجريت في مونت كارلو على هامش سباق الجائزة الكبرى في موناكو، شهدت تقدما باتجاه التوصل إلى تسوية في القضية المثيرة للجدل والتي هدد بسببها فريق فيراري وغيره بالانسحاب من سباقات فورمولا-1.

وعقد الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) ورابطة الفرق المنافسة في سباقات سيارات فورمولا-1 (فوتا) اجتماعا في مونت كارلو أمس الأول الجمعة استمر ثلاث ساعات، بيد أن الطرفين أخفقا في التوصل إلى نهاية للجدل.

وعقد فوتا اجتماعين أمس الأول الجمعة لمناقشة القضية وأكد فريق فيراري، الذي رفضت محكمة باريس الأربعاء الماضي طلبه في رفض تعديل القوانين، أن الأمر بحاجة إلى وحدة بين الفرق.

وذكرت صحيفة "تايمز" أن موسلي مستعد لتقديم بعض حلول الوسط في حالة موافقة الفرق على قانون لتحديد الميزانية.