EN
  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2009

اكتفى بترشيح تود مدير فيراري السابق موزلي يعتذر عن انتخابات الاتحاد الدولي للسيارات

موزلي يرفض خوض الانتخابات

موزلي يرفض خوض الانتخابات

أكد رئيس الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" البريطاني ماكس موزلي أنه لن يترشح لولاية جديدة في الانتخابات المقبلة التي ستقام في أكتوبر/تشرين الأول، وأنه يرشح مدير فيراري السابق الفرنسي جان تود لتولي هذه المهمة.

أكد رئيس الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" البريطاني ماكس موزلي أنه لن يترشح لولاية جديدة في الانتخابات المقبلة التي ستقام في أكتوبر/تشرين الأول، وأنه يرشح مدير فيراري السابق الفرنسي جان تود لتولي هذه المهمة.

وبعث موزلي اليوم الأربعاء رسالة إلى جميع الأندية الأعضاء في الاتحاد الدولي للسيارات مفادها أنه قرر التنحي رغم الضغوطات التي يواجهها من قبل هؤلاء الأعضاء من أجل الترشح لولاية جديدة.

واعتبر موزلي أن ما دفعه لاتخاذ هذا القرار هو الاقتراب كثيرا من توقيع عقد "كونكورد" الجديد الذي يجمع بين الاتحاد الدولي للسيارات وفرق بطولة "فورميولا 1"، إضافة إلى تحقيق التقدم في الكثير من المشاريع ضمن بطولة العالم للراليات والبطولات الأخرى، ما يجعله راضيا عما حققه، وبالتالي العدول عن قراره السابق بالترشح مجددا.

وقال موزلي في رسالته إنه من وجهة نظر شخصية، سيكون من الصعب جدا عليه أن يغير رأيه والترشح مجددا، وبدأ منذ عدة أشهر إعادة ترتيب أموره العائلية، والتي سيبدأ مفعولها الجدي في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وكان موزلي صريحا حول هوية الشخص الذي يحبذ أن يكون خليفته في هذا المنصب وهو جان تود الذي سيواجه في حال ترشحه منافسة من بطل العالم السابق في الراليات الفنلندي آري فاتانن الذي كان أول المرشحين لهذا المنصب.

وقال موزلي إنه يعتقد أن الشخص المناسب لتولي هذه المهمة هو جان تود جان، سيكون دون أدنى شك مديرا مذهلا لرياضة السيارات، الأفضل بين جيله وعلى الأرجح بين جميع الأجيال، وإذا وافق على الترشح، فيعتقد أنه سيكون الشخص المثالي لمواصلة المهمة وتعزيز العمل الذي تم القيام به خلال 16 عاما.

وكان تود انفصل مؤخرا بشكل نهائي عن فيراري بعد أن انضم إلى المصنع الإيطالي عام 1993.

وأنهى تود كل الروابط مع "الحصان الجامح" خلال الجمعية العمومية لحاملي أسهم الشركة، وقد ذكرت صحيفة "توتو سبورت" الإيطالية أن تصفية أعمال تود مع فيراري ربما تكون مقدمة لترشيح نفسه لرئاسة الاتحاد الدولي للسيارات "فيا".

وكان تود -60 عاما- انضم إلى فيراري عام 1993، ولعب دورا أساسيا في عودة "الحصان الجامح" إلى ساحة الألقاب ابتداء من عام 1999 عندما توج الفريق الإيطالي بطلا للصانعين، ثم في الأعوام الخمسة التالية بطلا للصانعين والسائقين مع السائق الألماني ميكايل شوماخر الذي أسدل الستار على مسيرته الأسطورية في نهاية الموسم الماضي.