EN
  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2012

مورينيو: لست مسؤولًا عن مقاطعة وسائل الإعلام

البرتغالي جوزيه مورينيو

مورينيو ينفي مقاطعته وسائل الإعلام

نفى البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي ريال مدريد أن يكون مسؤولًا عن القرار الأخير للنادي بمقاطعة وسائل الإعلام.

  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2012

مورينيو: لست مسؤولًا عن مقاطعة وسائل الإعلام

(مدريد - د ب أ) نفى البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي ريال مدريد- متصدر ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم، اليوم الاثنين، أن يكون مسؤولًا عن القرار الأخير للنادي بمقاطعة وسائل الإعلام.

ويرفض النادي الملكي الحديث إلى وسائل الإعلام؛ احتجاجًا على الظلم الذي وقع على عاتق النادي خلال التعادل مع فياريال 1-1 يوم الأربعاء الماضي.

ورفض نادي ريال مدريد المشاركة في المؤتمر الصحفي الذي أعقب مباراة فياريال، كما أمر لاعبيه بعدم التحدث إلى الصحفيين؛ احتجاجًا على القرارات التحكيمية "المثيرة للجدل".

وأنهى ريال مدريد المباراة أمام فياريال بتسعة لاعبين، بعد أن طرد الحكم باراداس روميرو لاعب الوسط الألماني مسعود أوزيل، والمدافع سيرجيو راموس الأول، بجانب بطرد مورينيو قبل نهاية المباراة بسبع دقائق، وكذلك طرد مساعد المدرب روي فاريا، ثم طرد الحكم المدافع البرتغالي بيبي عقب نهاية المباراة.

وتوقع كثيرون أن يكون مورينيو هو صاحب القرار الأول والأخير في مسألة مقاطعة وسائل الإعلام، لكن المدرب البرتغالي نفى تمامًا هذا الكلام.

وقال مورينيو -خلال المؤتمر الصحفي على هامش المباراة على ملعب أبويل نيقوسيا الثلاثاء في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا- "ليس عليَّ أن أبرر كل شيء، لست أنا المسؤول عن هذا أو الذي اتخذ القرار".

ومن ناحية أخرى، أشاد مورينيو بمستوى أبويل نيقوسيا، مؤكدًا "أننا المرشحون للفوز، لا يمكن نفي ذلك، لا يمكن عقد مقارنة بين أبويل ومدريد، لكني أكن لهم كل احترام".