EN
  • تاريخ النشر: 07 أبريل, 2009

بعد "صعقة" الأخضر في طهران مهمة انتحارية تنتظر مايليكوهان مدرب إيران الجديد

الأخضر صفع إيران في طهران

الأخضر صفع إيران في طهران

عين الاتحاد الإيراني لكرة القدم محمد مايليكوهان مدربًا جديدًا للمنتخب بدلا من علي دائي الذي أقيل من منصبه الأحد قبل الماضي غداة الخسارة أمام الأخضر السعودي 1-2 في طهران؛ ضمن تصفيات أسيا المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2010 في جنوب إفريقيا.

عين الاتحاد الإيراني لكرة القدم محمد مايليكوهان مدربًا جديدًا للمنتخب بدلا من علي دائي الذي أقيل من منصبه الأحد قبل الماضي غداة الخسارة أمام الأخضر السعودي 1-2 في طهران؛ ضمن تصفيات أسيا المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2010 في جنوب إفريقيا.

وتنتظر مايليكوهان مهمة انتحارية؛ حيث يحتاج المنتخب الإيراني لتحقيق الفوز في المباريات الثلاث الأخيرة له، ففي خارج أرضه مع الكوريتين الجنوبية والشمالية صاحبتي المركزين الأول والثاني في ترتيب المجموعة الثانية، وفي طهران على نظيره الإماراتي صاحب المركز الأخير.

ويحتل المنتخب الإيراني المركز الرابع بالمجموعة الثانية برصيد 6 نقاط، في حين يحتل الأخضر السعودي المركز الثالث بالمجموعة ورصيده 10 نقاط.

يذكر أن الأول والثاني يتأهلان مباشرة إلى نهائيات المونديال، ويتأهل الثالث إلى الملحق الأسيوي؛ حيث سيواجه ثالث المجموعة الأولى ذهابا وإيابا على أن يلتقي الفائز منهما ذهابا وإيابا أيضا مع نيوزيلندا بطلة أوقيانيا.

وكان الاتحاد الإيراني أعلن الإثنين الماضي تعيين الألماني اريك روتمولر -63 عاما- مدربًا بالوكالة، ويشكل أحد عناصر الكادر الفني للمنتخب الإيراني بعد أن استدعاه علي دائي بالذات في يناير/كانون الثاني الماضي بصفة مستشار.

تجدر الإشارة إلى أن إيران تسعى للتأهل إلى نهائيات المونديال للمرة الرابعة في تاريخها بعد 1978 و1998 و2006.