EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2009

وعد باقتناص لقب الدوري من أنياب الشياطين من بينيتيز إلى فيرجي : نحن أفضل فريق في أوروبا

ليفربول استأسد على مانشستر برباعية

ليفربول استأسد على مانشستر برباعية

صرخ الإسباني رافائيل بينيتيز المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي في وجه نظيره السير أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر يونايتد حامل لقب الدوري المحلي وأوروبا، صائحا "نحن أفضل فريق في أوروبا يا فيرجيوذلك بعد الفوز العريض "للحمر" على أبطال أوروبا 4-1 السبت الماضي ضمن الدوري المحلي الإنجليزي.

  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2009

وعد باقتناص لقب الدوري من أنياب الشياطين من بينيتيز إلى فيرجي : نحن أفضل فريق في أوروبا

صرخ الإسباني رافائيل بينيتيز المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي في وجه نظيره السير أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر يونايتد حامل لقب الدوري المحلي وأوروبا، صائحا "نحن أفضل فريق في أوروبا يا فيرجيوذلك بعد الفوز العريض "للحمر" على أبطال أوروبا 4-1 السبت الماضي ضمن الدوري المحلي الإنجليزي.

هكذا قالت صحيفة "ذا صن" البريطانية في تقريرها الذي نشرته اليوم الاثنين مصورة بينيتز على أنه "الأب الروحي" في إشارة إلى الفيلم الأمريكي الشهير الذي يحمل نفس الاسم.

وقال المدرب الإسباني للصحيفة: "ليفربول أفضل فريق في أوروبا خلال السنوات الخمس الأخيرة، وهذا واقع لا يمكن إنكاره".

ويحتل مانشستر صدارة الدوري الإنجليزي برصيد 65 نقطة، فيما يأتي تشيلسي ثانيا بـ61 نقطة، متساويا في النقاط مع ليفربول الثالث، ولكن يبقى للمتصدر مباراة مؤجلة أمام بورتسموث في الجولة الـ27.

وأكد "رافا" احترامه للسير فيرجسون قائلا: "أحترمه كثيرا، إنه مدرب قدير، لكني يجب أن أدافع عن فريقي، في بعض الأحيان تخونني لغتي الإنجليزية، كما أني أجهل اللكنة الأسكتلندية التي يتحدث بها فيرجسون".

وكان المدير الفني لبطل أوروبا وحامل لقب الدوري الإنجليزي قد صرح بأنه يجب عليه دراسة مؤلفات خبير علم النفس الأسطورة سيجموند فرويد حتى يستطيع فهم بينيتيز (في إشارة إلى مستوى لغة بينيتيز وشخصيته ودوافعه النفسية).

وتأتي تلك التصريحات بعدما قاد بينيتيز فريقه ليفربول للتأهل إلى دور الـ8 في أبطال أوروبا بعدما أسقط ريال مدريد الإسباني ذهابا في "سانتياجو بيرنابيو" بهدف نظيف، ثم خلال الإياب برباعية نظيفة يوم الأربعاء في "أنفيلدوبعدها بثلاثة أيام أسقط مانشستر وسط جماهيره على ملعب "أولد ترافورد" 4-1 في الدوري الإنجليزي، ليشعل المنافسة على لقب المسابقة بعدما أصبح الفارق أربع نقاط.

واعترف المدرب الإسباني بأن لغته الإنجليزية ضعيفة إلى حد ما قائلا: "لقد حاولت أن أحسن من مستوى لغتي الإنجليزية، لكني في كل الأحوال أدافع عن فريقي بتصريحاتي عندما أتحدث عن قدرتنا على الفوز بكل المباريات المقبلة، واقتناص اللقب من أنياب مانشستر".

كان ليفربول قد فاز في مواجهة الدور الأول على ملعب "أنفيلد" بهدفين لهدف على مانشستر، وبذلك يكون "الشياطين الحمر" قد خسروا أمام "الحمر" 6 نقاط هامة في مشوار الاحتفاظ بلقب الدوري للمرة الثالثة على التوالي.

وأردف بينيتيز قائلا: "في كرة القدم الحديثة المال هو المتحكم في مصير الأندية، لو نظرت إلى تشكيلة الفريقين لوجدت أن كلا منهما يملك لاعبين جيدين، لكن الفرق أن مانشستر يملك أربعة أو خمسة لاعبين قادرين على تغيير نتيجة أي مباراة، لكن لدينا واحد أو اثنين، رغم ذلك دوافعنا متشابهة، وهي الفوز دوما في كل مباراة".