EN
  • تاريخ النشر: 01 يونيو, 2011

منظمو جائزة البحرين يعلنون جاهزيتهم لاستضافة السباق هذا الموسم

البحرين جاهزة لاستضافة سباقات فورمولا

البحرين جاهزة لاستضافة سباقات فورمولا

شدد منظمو جائزة البحرين الكبرى لسباقات فورمولا واحد على جاهزيتهم لاستضافة السباق هذا الموسم، وذلك قبل يومين على انتهاء المهلة التي منحهم إياها الاتحاد الدولي للسيارات "فيا".

شدد منظمو جائزة البحرين الكبرى لسباقات فورمولا واحد على جاهزيتهم لاستضافة السباق هذا الموسم، وذلك قبل يومين على انتهاء المهلة التي منحهم إياها الاتحاد الدولي للسيارات "فيا".

وكان من المفترض أن تحتضن البحرين الجولة الافتتاحية لموسم 2011 في 13 آذار/مارس الماضي، لكن السباق الغي بسبب الأوضاع الأمنية التي تمر بها البلاد.

وكان الاتحاد الدولي للسيارات أمهل البحرين حتى الأول من أيار/مايو من أجل تحديد إذا كان بإمكانها استضافة السباق، ثم مدد المهلة النهائية حتى الثالث من حزيران/يونيو الحالي.

ورأى مدير الحلبة زايد الزياني في تصريح لصحيفة "جولف دايلي نيوز" المحلية الصادرة باللغة الإنجليزية أنه بالإمكان إعادة جدولة سباق البحرين في روزنامة هذا الموسم، وقد يكون الموعد الجديد قريبا من موعد سباق أبو ظبي في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وأضاف "نحن نشعر أننا في وضعٍ يسمح لنا بعودة الحدث، وهدأت الأمور بشكل كبير في البحرين وعادت الحياة إلى طبيعتها، ونحن فعلا سعداء باستضافة السباق في أي وقت كان.

وبدوره أعرب البريطاني بيرني إيكليستون -مالك الحقوق التجارية لبطولة العالم- عن أمله بمنح البحرين الضوء الأخضر لاستضافة السباق هذا الموسم، مضيفا في تصريح لشبكة "سي إن إن" الأمريكية: "إذا كان هناك سلام (في البحرين) وإذا كانوا سعداء، فنحن سنكون سعداء أيضا بالمساومة من أجل تحقيق هذا الأمر (استضافة السباق) لهم، وأعتقد أن الفرق ستكون سعيدة بتقديم دعمها إذا كان الوضع آمنا وكل شيء على ما يرام".

وإذا وافق المجلس العالمي لرياضة المحركات على منح البحرين الضوء الأخضر، فمن المرجح أن يكون السباق في 30 تشرين الأول/أكتوبر، أي موعد إقامة سباق الهند، ما يعني أن الأخير قد يؤجل إلى 11 كانون الأول/ديسمبر، وهو الأمر الذي تعارضه الفرق، وأبرزها مرسيدس جي بي التي رأى مديرها روس براون أنه من غير المقبول أن يمتد الموسم إلى أواخر العام، لأن ذلك سيسبب الإرهاق التام لجميع العاملين في رياضة الفئة الأولى.